مركز المصالحة: القوات السورية توقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد بإدلب

© Sputnik . BASEL SHARTOUH

موسكو — سبوتنيك. وجاء في بيان مركز المصالحة: "في تمام الساعة 00:00 يوم 18 مايو/أيار، توقفت القوات المسلحة السورية من جانبها عن إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد بإدلب"، مؤكدا أن الهجمات المسلحة على مواقع القوات الحكومية والمدنيين في محافظات حماة واللاذقية وحلب مستمرة.

وأضاف البيان: أنه: "منذ 18 مايو/أيار، تم رصد 13 خرقا لنظام وقف الأعمال القتالية، ونتيجة لهذا القصف، أصيب ثلاثة عسكريون سوريون".

وكانت وكالة الأنباء السورية "سانا"، أعلنت أمس السبت، مقتل مدني وإصابة آخرين بجروح نتيجة اعتداء المجموعات الإرهابية المنتشرة في منطقة خفض التصعيد في إدلب بالصواريخ على قريتي الشراشير والحويز بريف اللاذقية.

وقالت "إن إرهابيين يتحصنون في محافظة إدلب وأقصى الريف الشمالي في اللاذقية قرب الحدود التركية اعتدوا بالصواريخ على قريتي الشراشير والحويز ما تسبب باستشهاد مدني وإصابة آخرين بجروح متفاوتة الخطورة ووقوع أضرار مادية في المنازل".

وتعد محافظة إدلب خزانا ضخما للتنظيمات الإرهابية، وقد شكلت منذ بداية الحرب معبرا مهما لدخول السلاح والمسلحين ذوي الخلفية التكفيرية، كما كانت المحافظة الوجهة التي نقل إليها عشرات آلاف المسلحين من مناطق مختلفة في سوريا بعد اتفاقات التسوية التي قضت باستسلامهم.

SputnikNews