أخبار عاجلة

الجارالله عن حادث خاشقجي: "مؤشر لاستخدام صلاحيات المسؤولين غلط"

الجارالله عن حادث خاشقجي: "مؤشر لاستخدام صلاحيات المسؤولين غلط" الجارالله عن حادث خاشقجي: "مؤشر لاستخدام صلاحيات المسؤولين غلط"

مصراوي Masrawy

الجارالله عن حادث خاشقجي: "مؤشر لاستخدام صلاحيات المسؤولين غلط"

03:16 م الأحد 21 أكتوبر 2018

كتبت - رنا أسامة:

قال الكاتب الكويتي أحمد الجارالله إن حادث الصحفي السعودي جمال خاشقجي كشف النقاب عن إساءة استخدام مسؤولين سعوديين صلاحياتهم، داعيًا الأمير محمد بن سلمان بإعادة النظر في ملفات بعض مُستشاريه الذين يُظهرون له عكس ما يُبطنون.

وكتب الجارالله عبر تويتر، الأحد: "الهوجة الإعلامية التي تعرّضت لها وضع قادتها أمام حقائق، أبرزها استغلال بعض المستشارين الثقة بهم ليتصرّفوا كما يحلو لهم ويُنسبون تصرفاتهم للقيادة".

وأشار رئيس تحرير صحيفة السياسة الكويتية إلى أن "بعض المستشارين السعوديين حاولوا إبعاد الناس عن حكامهم ومنع الأشخاص القريبين من الحكام من الحديث معهم بشأن السلبيات بالوطن مهما كانت أضرارها".

ودعا الجارالله ولي العهد السعودي لإعادة النظر بشأن بعض مُستشاريه، قائلًا"أمير محمد بن سلمان دام عزك، افتح ملفات مستشاريك، بعضهم ظن الناس أنهم هو انت، بعضهم يرفض تلقي مكالمات شعبك، إنهم يبعدون محبيك عنك". وتابع "خاشقجي مؤشر لاستخدام الصلاحيات بشكل غلط".

كان الملك سلمان أصدر عدد من الأوامر الملكية، على خلفية قضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي، أعفى بموجبها سعود القحطاني المستشار برتبة وزير في الديوان الملكي، وأحمد عسيري نائب الاستخبارات العامة من منصبيهما.

وأعلنت السعودية في وقت مبكر، السبت، أن تحقيقاتها الأولية أظهرت أن خاشقجي توفي إثر شجار داخل القنصلية السعودية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن بيان النائب العام السعودي إن "المناقشات التي جرت بين المواطن جمال خاشقجي وبين الأشخاص الذين قابلوه أثناء تواجده في قنصلية المملكة في إسطنبول أدت إلى حدوث شجار واشتباك بالأيدي مما أدى إلى وفاته".

وأوضح البيان أن التحقيقات مستمرة مع الموقوفين على ذمة القضية والبالغ عددهم حتى الآن 18 شخصًا جميعهم من الجنسية السعودية، مُشددًا على "محاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة".

وشوهِد خاشقجي آخر مرة وهو يخطو داخل القنصلية في الثاني من أكتوبر الجاري. ونفت السعودية في بادئ الأمر التعرض له أو قتله مؤكّدة أنه "غادر المبنى دون أذى"، ردًا على توارد عدة تقارير صحفية نقلت عن مسؤولين أتراك قولهم إن "خاشقجي داخل القنصلية السعودية".

وأثار اختفاء خاشقجي اهتمام المجتمع الدولي؛ إذ طالبت الولايات المتحدة والدول الغربية والأمم المتحدة بتحقيق شفاف وعلني لكشف ملابسات اختفاء الصحفي السعودي الذي كان يكتب مقالات رأي في صحيفة واشنطن بوست من العام الماضي.

مصراوي Masrawy