وزير الخارجية الإيراني: أمريكا ورعاة الإرهاب الإقليميين وراء هجوم أهواز

وزير الخارجية الإيراني: أمريكا ورعاة الإرهاب الإقليميين وراء هجوم أهواز وزير الخارجية الإيراني: أمريكا ورعاة الإرهاب الإقليميين وراء هجوم أهواز

مصراوي Masrawy

وزير الخارجية الإيراني: أمريكا ورعاة الإرهاب الإقليميين وراء هجوم أهواز

10:46 ص السبت 22 سبتمبر 2018

كتبت- هدى الشيمي:

اتهم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الولايات المتحدة الأمريكية، وعدة دول وصفها بـ"رعاة الإرهاب" الإقليميين بالهجوم على العرض العسكري في مدينة أهواز، جنوبي البلاد، صباح اليوم السبت.

وقال ظريف، عبر تويتر، إن مجموعة من الإرهابيين المُدربين والمُسلحين والممولين من قبل أنظمة أجنبية هاجمت العرض العسكري في مدينة أهواز.

وأوضح المسؤول الإيراني في تغريدته أن هناك أطفال وصحفيين ضمن الضحايا.

وتابع: "إيران تُحمّل رعاة الإرهاب الإقليميين المسؤولية، وسيخضع أسيادهم الامريكيون إلى المساءلة".

وأكد وزير الخارجية الإيراني أن طهران ستعمل بسرعة وحزم للدفاع عن حياة الإيرانيين.

وكانت وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية قد أفادت، صباح اليوم السبت، بحدوث هجوم مُسلّح على عرض عسكري تسبب في مقتل حوالي 10 أشخاص وإصابة 21 آخرين.

وقالت الوكالة إن "تكفيريين" أطلقوا النار لمدة وصلت إلى 10 دقائق على المشاركين في الاحتفال بالعرض العسكري.

فيما قال المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني، إن المهاجمين الذين استهدفوا العرض العسكري ينتمون إلى "مجموعة إرهابية تدعمها المملكة العربية "، بحسب وكالة الانباء الإيرانية (إرنا).

واضاف، رمضان شريف "الأفراد الذين أطلقوا النار على الناس والقوات المسلحة أثناء العرض مرتبطون بمجموعة الأهواز التي تغذيها السعودية" في إشارة إلى حركة النضال العربي لتحرير الأحواز الإيرانية المعارضة .

يُذكر أن الهجوم جاء أثناء احتفال إيران بذكرى ذكرى بدء الحرب العراقية الإيرانية التي دارت من عام 1980 إلى عام 1988. وهناك عروض مماثلة عدة مدن من بينها العاصمة طهران وميناء بندر عباس على الخليج.

مصراوي Masrawy