بريطانية تحذر من "حنّة" تحتوي على مواد سامة شوهت طفليها

بريطانية تحذر من "حنّة" تحتوي على مواد سامة شوهت طفليها بريطانية تحذر من "حنّة" تحتوي على مواد سامة شوهت طفليها

مصراوي Masrawy

بريطانية تحذر من "حنّة" تحتوي على مواد سامة شوهت طفليها

11:30 م الثلاثاء 07 أغسطس 2018

كتب- هشام عواض:

حذرت أم بريطانية من السماح للأطفال بالحصول على وشم الحناء الأسود، وذلك بعد أن أصيب أبناؤها الصغار بحروق كيمائية حادة.

ووجهت طوني فيني، البالغة 30 عامًا، تحذيرها، بعدما كانت في عطلة مع عائلتها في المغرب عندما طلب ابناها الحصول على وشم الحناء، حيث رغب أحدهما برسم مستوحاة من شخصية سبايدر مان، في حين طلب الآخر وشم التنين، بحسب صحيفة "إندبيندت" البريطانية.

وسبب الوشمان آثار جانبية جلدية شديدة، مع إصابة الصبيين بحروق كيميائية نتيجة ذوبان الرسومات في الجلد.

ونشرت "فيني" تحذيرًا على فيسبوك تقول فيه: "هذا ما يمكن أن يفعله الحناء الأسود لبشرتك.. نحن نسمح لأطفالنا بالحصول عليه في العطلة، دون التفكير للحظة بأنه سيكون خطيرًا.

وتابعت "فيني"، "لقد قال أطباء المستشفى إن المواد الكيميائية/ الأصباغ الموجودة في الحناء الأسود قوية للغاية. ولديهما الآن حروق كيميائية وهما يتناولان المضادات الحيوية على أمل ألا يصابا بالعدوى، أو يحصلا على نتائج سيئة. إذا عُرض عليك الرسم بالحناء، قل لا".

وكشفت فيني في حديثها للصحيفة البريطانية أن الولدين "يتعافيان بشكل جيد".

يذكر أن كثير من الأطباء والمؤسسات الطبية الكبرى تحذر من الحنة السوداء غير الطبيعية، وكانت قد حذرت هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية "NHS"، من أن الوشم المؤقت يعرضك لخطر "الحساسية"، أو ظهور الندوب مدى الحياة.

وبحسب الهيئة، أن في بعض الأحيان تحتوي هذه الحنة على جرعات عالية من صبغة كيميائية سامة تعرف باسم "PPD"، ويؤدي لحدوث حروق كيميائية ويؤدي إلى تفاعلات تحسسية، ويمكن استخدام PPD بشكل قانوني في جرعات صغيرة ضمن صبغات الشعر داخل الاتحاد الأوروبي.

مصراوي Masrawy