الهند تهدد بحجب واتس آب بسبب الأخبار المضللة

الهند تهدد بحجب واتس آب بسبب الأخبار المضللة الهند تهدد بحجب واتس آب بسبب الأخبار المضللة

هددت الهندية تطبيق واتس آب باتخاذ إجراءات قانونية ضده يمكن أن تصل إلى الحجب إن لم يوقف نشر الأخبار المضللة، وذلك بعد إلقاء القبض على 25 رجلاً فى الهند الأحد الماضى، على خلفية قتل رجل يبلغ من العمر 27 عامًا بسبب شائعات روجت بأنه يختطف الأطفال انتشرت على تطبيق وآتس آب الأكثر استخداما فى الهند.

 

وكان هذا الحادث المميت الأحدث فى موجة من عمليات القتل الوحشية فى جميع أنحاء الهند بسبب التضليل والأخبار الكاذبة على وسائل التواصل الاجتماعى، والآن تهدد الحكومة الهندية WhatsApp بشكل واضح.

وأفادت وكالة الأنباء الفرنسية بأن الحكومة الهندية حذرت علناً​ من أنها قد تتخذ إجراءً ضد واتس آب حول هذه المسألة، كما أصدرت وزارة صناعة المعلومات بيانا شديد اللهجة أمس الخميس، قالت فيه، "لم يتم معالجة انتشار الرسائل غير المسئولة بشكل كافٍ من قبل WhatsApp، وعندما تنتشر الشائعات والأخبار المزيفة من قبل المفسدين، لا يمكن للوسيط المستخدم فى مثل هذا الانتشار أن يتهرب من المسؤولية والمساءلة".

وأضاف البيان، "إذا ظل WhatsApp متفرجًا صامتا عن ما يحدث، فسيتعرض للمعاملة كمحرض وبعد ذلك سيواجه إجراءات قانونية صارمة".

وتعرض تطبيق المراسلات المملوك لفيس بوك إلى تدقيق مكثف فى الأشهر الأخيرة بسبب الخداع والتضليل الذى يجرى على منصته، مما أدى فى بعض الأحيان إلى عنف مميت، أفادت صحيفة الجارديان أن هناك ما لا يقل عن 20 عملية إعدام فى غضون الشهرين الماضيين بسبب مزاعم اختطاف الأطفال.

جدير بالذكر أن رسائل واتس آب مشفرة من البداية إلى النهاية، ما يعنى أن الشركة لا يمكنها مراقبة رسائل المستخدمين لرصد المعلومات المضللة أو الخدع المتعمدة بالطريقة التى يمكن لـ فيس بوك استخدامها فى تطبيق ماسنجر، وتتخذ الشركة بعض الخطوات لمحاولة معالجة المشكلة، بما فى ذلك الإبلاغ عن الرسائل التى تمت إعادة توجيهها، لتوضيح أن المرسل ليس هو المؤلف الأصلى لها، كما أخرجت أيضًا إعلانات صحفية على صفحات كاملة للتحذير من هذه الخدع.

اليوم السابع

معلومات الكاتب