أخبار عاجلة

افتتاح مزار شهداء مذبحة "داعش" داخل كنيسة العور بالمنيا

افتتاح مزار شهداء مذبحة "داعش" داخل كنيسة العور بالمنيا افتتاح مزار شهداء مذبحة "داعش" داخل كنيسة العور بالمنيا

مصراوي Masrawy

افتتاح مزار شهداء مذبحة "داعش" داخل كنيسة العور بالمنيا

01:50 م الأربعاء 11 يوليه 2018

المنيا – محمد المواجدي:

افتتح نيافة الأنبا بفنوتيوس مطران سمالوط للأقباط الأرثوذكس، مزارا لمتعلقات شهداء مذبحة تنظيم "داعش" الإرهابي داخل الأراضي الليبية عام 2015، وذلك داخل الكنيسة التي تحمل اسم شهداء الإيمان والوطن داخل قرية العور.

ويضم المزار، الموجود بجوار المقصورة التي تحوي رفات الشهداء، كل متعلقات الشهداء التي كانت مع جثامينهم العائدة من ليبيا في مايو الماضي، وتتمثل في الصناديق التي حملت رفاتهم، والزى البرتقالي الذي كان يرتديه كل منهم أثناء الاستشهاد وأربطة أيديهم، والملابس الشخصية، بعض المتعلقات مثل النقود الليبية وإثباتات الشخصية لبعضهم.

وكان تنظيم "داعش" الإرهابي، قد ذبح 20 من أقباط مركز سمالوط شمال محافظة المنيا، في منتصف فبراير من عام 2015، داخل الدولة الليبية، وتضم قائمة الشهداء كل من: لوقا نجاتي ونيس، 24 سنة، وملاك إبراهيم سنويت، 29 سنة، ومينا فايز عزيز، 23 سنة، وملاك فرج إبرام، 23 سنة، وماجد سليمان شحاته، 40 سنة، وعصام بدار سمير، 32 سنة، وكيرلس شكري فوزي، 23 سنة، وأبانوب عياد عطية، 22 سنة، وميلاد صبحي مكين، 24 سنة، وعزت بشرى نصيف، 27 سنة، وسامح صلاح فاروق، 25 سنة، ويوسف شكري يونان، 24 سنة، وجرجس سمير مجلي، 26 سنة، وبيشوي إسطفانيوس كامل، 24 سنة، وصموئيل إسطفانيوس كامل، 22 سنة، وجابر منير عدلي، 29 سنة، وتواضروس يوسف تواضروس، 34 عامًا ، وصموئيل ألهم ويلسن، 35 سنة، وجرجس ميلاد سنويت، 22 سنة، وبيشوي عادل طلعت، 31 سنة.

وتم نقل رفات جثامين الشهداء يوم 25 من مايو الماضي، إلى الكنيسة التي أُنشأت بأمر من الرئيس داخل قرية العور في مركز سمالوط.

مصراوي Masrawy