أخبار عاجلة

توفيق عكاشة: "مصر اليوم" لن يقدمه أحد معي إلا حياة الدرديري

مصراوي Masrawy

توفيق عكاشة: " اليوم" لن يقدمه أحد معي إلا حياة الدرديري

11:12 م الأحد 15 أبريل 2018

كتب- علي المناوي:

كشف الإعلامي توفيق عكاشة، في بيان له، عن المُذيع الوحيد الذي سيُشاركه تقديم برنامجه "مصر اليوم" الذي ستتم إذاعته عبر قناة "الفراعين" في ثوبها الجديد.

وصرح "عكاشة"، في بيان تم نشره بواسطة الإعلامي عز الأطروش، مدير برامج قناة الفراعين، مساء اليوم، قائلًا: "إن البرنامج لن يقدمه معه أحد إلا إذا عادت الإعلامية حياة الدرديري إلى مكانها نظرًا لأن المشاهدين، قد طُبع في أذهانهم هذا البرنامج بمقدميه (عكاشة والدرديري)، وأن برنامج "مصر اليوم" هو برنامج توك شو بنظام one man show، وهي الطريقة الأمريكية التي تفوقت فيها المذيعة العالمية (أوبرا وينفري) والمذيع العالمي (جيلين بيك) واثنان آخران من المذيعين العالميين الأمريكان.

وتابع "عكاشة" عبر البيان قائلًا: "إن هذا النظام من البرامج هو نظام شديد الصعوبة يعتمد على مقدمه، أو على استضافة المذيعة لشخص واحد دائم، وفي نفس الوقت يكون مذيعًا يقدم ما لديه من معلومات لمشاهديه، ويتطلب هذا النوع من البرامج غزارة في المعلومات، وقبولاً لدى المشاهد، ومصداقية بُنيت بين المُشاهد والمُذيع، لذلك لا يجوز إطلاقًا أن يدخل هذا البرنامج أحد لم يتعود الجمهور عليه".

وأضاف "عكاشة": أن مصر في مرحلة إعادة البناء بعدما شهدت محاولات كبرى من أجل إسقاط الدولة، وما زالت مستمرة، وأنه من منطلق دوره الوطني الخالص لله والوطن والشعب ومن وازع ضميره، كان لابد عليه من أن يخرج لكي يعيد تقديم المشهد للمصريين والعرب، خاصة أن الرئيس عبدالفتاح أقام إنجازات ضخمة في فترة زمنية وجيزة، مشيرًا إلى أن المرحلة القادمة ستشهد أيضًا انطلاقة كبرى يقودها الرئيس السيسي يتطلب تقديمها بمصداقية كاملة، مؤكدًا أن مصر مازالت تتعرض لمؤامرات خارجية وأنها ما زالت مستهدفة.

واختتم "عكاشة" بيانه المنشور قائلًا: إن الرئيس السيسي استطاع أن يكسر ضمنيًا الحصار الاقتصادي الذي وضع على البلاد مع عدم إحساس الشعب بهذا المخطط، وانعكس ذلك على الأوضاع الاقتصادية للمواطن المصري الذي أصبح بعيدًا عن المعلومة، وبعيدًا عن الحجة التي تجعله مترابطاً خلف قيادته السياسية من أجل دعم مسيرة العمل الوطني والتنمية الاقتصادية، وأن برنامج (مصر اليوم) سيتحمل مسئولية هذا الأمر من وازع وطني خالص، موضحًا أن المنطقة العربية تشهد أخطر مراحل تاريخها، وأنها مستهدفة بأكملها، وأن خطة تفتيتها مازالت قائمة، بينما الشعب لا يشعر بذلك نظرًا للنجاح المبهر الذي حققه الرئيس عبدالفتاح السيسي، في ملف الأمن، وأصبح المواطن المصري يشعر بالأمن والاستقرار لذلك سيقدم البرنامج صورة حقيقية وواقعية لما يدور على الساحة العالمية والساحة الإقليمية والساحة المحلية في مصر، مؤكدًا أن العمل يجري على قدم وساق من أجل إعادة افتتاح القناة، متمنيًا أن تلحق القناة بالركب الإعلامي قبل شهر رمضان المبارك.

221

مصراوي Masrawy