أخبار عاجلة

بعد 11 شهرًا من إقالته.. جيمس كومي ينتقم من ترامب في كتاب جديد

بعد 11 شهرًا من إقالته.. جيمس كومي ينتقم من ترامب في كتاب جديد بعد 11 شهرًا من إقالته.. جيمس كومي ينتقم من ترامب في كتاب جديد

مصراوي Masrawy

بعد 11 شهرًا من إقالته.. جيمس كومي ينتقم من في كتاب جديد

03:03 م الجمعة 13 أبريل 2018

كتبت- هدى الشيمي:

يستعد جيمس كومي، مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي (أف بي آي) السابق، لنشر كتاب جديد يحمل اسم "ولاء أعلى: الحقيقة والأكاذيب والقيادة"، واستعرضت وسائل إعلام أمريكية بعض أجزائه، في تقارير أمس الخميس واليوم الجمعة.

وقالت (سي إن إن) الأمريكية، إن كومي انتظر 11 شهرًا لكي ينتقم من ترامب بعد إقالته وتشويه سمعته، في مايو الماضي، وقرر نشر كتابًا يكشف فيه تفاصيل تُدين الرئيس الأمريكي.

وذكرت الشبكة الأمريكية أن كومي وصف ترامب بأنه كذاب بالفطرة، غير أخلاقي، عبد لأنانيته، ولا يعرف أي شيء عن مهام وظيفته، ولا يعرف كيف يقوم بها، ولا يشعر بالقلق إزاء الهجوم الروسي على الولايات المتحدة، ومحاولة موسكو تقويض العملية الديمقراطية الأمريكية.

وقال كومي، حسب صحيفة نيويورك بوست، إن ترامب طلب منه فتح التحقيق في مزاعم روسية بأنه دفع لفتيات ليل وبائعات هوى من أجل ممارسة الجنس معهن في جناحه الخاص في أحد الفنادق بموسكو عام 2013.

وأوضح كومي، في كتابه، أن هذه المحادثة وقعت بينه وبين الرئيس الأمريكي خلال عشاء خاص يوم 27 يناير 2017، أي بعد أيام من نشر ملف استخباراتي يزعم أن الكرملين (بيت الحكم في ) لديه شريطًا يظهر فيه ترامب وهو يدفع مال لبعض العاهرات للقيام بأفعال مشينة له، في جناحه في فندق ريتز- كارلتون موسكو.

كما أشار كومي إلى أن الرئيس الأمريكي طلب منه فتح تحقيق آخر بشأن مزاعم الممثلة الإباحية ستورمي دانيالز، اسمها الحقيقي ستيفاني كليفورد، بأنها أقامت علاقة معه عام 2006.

وقال رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق إنه أطلع الرئيس الأمريكي بأن هناك فرصة بنسبة 1% من أن ميلانيا قد تعتقد أن ادعاءات دانيالز كانت حقيقية، وحذره من أن التحقيق في هذا الشأن قد يؤدي إلى استهداف الرئيس شخصيًا.

وحسب قوله، فإن ترامب أخبره بأنه قد يكون معه حق، ومع ذلك دعاه أن يضع فكرة فتح التحقيق في هذه المزاعم في الحسبان.

وردًا على الكتاب الجديد، قال ترامب إن جيمس كومي أثبت أنه مُسرّب وكاذب مؤكدا أنه يشعر بالفخر لأنه أقاله من عمله.

وقال في تغريدات على حسابه بموقع تويتر، اليوم الجمعة، : "الجميع في واشنطن كانوا يريدون فصله بسبب ادائه السيء، في الحقيقة رغبوا في إقالته".

وأضاف: "لقد سرّب معلومات سرية، لذلك يجب استجوابه، وكذب على الكونجرس رغم إدلائه بالقسم، فهو ضعيف وكاذب، وأثبت الوقت أنه كان مدير سيء لمكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي)".

وقال الرئيس الأمريكي إن كومي لم يستطع التعامل مع قضية "المحتالة" هيلاري كلينتون، والأحداث التي أحاطت هذه القضية، في إشارة منه إلى قضية استخدام المرشحة الديمقراطية السابقة للرئاسة لمستخدمها الإلكتروني الشخصي في بعث رسائل إلكتروني رسمية خلال توليها حقيبة الخارجية.

مصراوي Masrawy