أخبار عاجلة

السعودية وإيران.. حرب على "نار هادية" (ملف)

مصراوي Masrawy

إعداد – هدى الشيمي ورنا أسامة:

على مدى أكثر من أسبوع كانت المملكة العربية محور الأحداث في المنطقة إن لم يكن في العالم: حملة اعتقالات طالت أمراء ومسؤولين نافذين في المملكة؛ رئيس وزراء لبنان يستقيل من الرياض في خطوة مفاجئة في زمانها ومكان إعلانها؛ في نفس الوقت صاروخ حوثي ينطلق من اليمن إلى العاصمة الرياض في تطور نوعي في الحرب التي تخوضها المملكة على رأس تحالف عربي ضد المتمردين الحوثيين الشيعة وحلفائهم في اليمن منذ أكثر منذ مارس 2015.

هناك أيضا إيران التي صعّد المسؤولون في السعودية من لهجتهم تجاهها، والتي وصلت إلى حد اتهامها بـ"إعلان الحرب" على المملكة. وفي بؤرة كل ذلك أمير شاب هو ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، الذي يوُصف بأنه أقوى رجل في المملكة الآن.

هذه أحداث لم يكن ليتخيلها أحد في بلاد ظلت عصية على التغيير طوال عقود، حتى أن صحيفة مثل فاينانشال تايمز البريطانية قالت: "لو كانت هذه الأحداث نصًا في سيناريو أحد أفلام هوليوود، لرفضه المنتجون باعتباره ضربًا من الخيال". فيما حذر الكاتب الأمريكي الشهير توماس فريدمان في مقاله بصيفة نيويورك تايمز من خروج الأحداث في السعودية والمنطقة عن السيطرة.

في الملف التالي نستعرض هذه الأحداث والمواجهات "غير المباشرة" بين السعودية السنية وإيران الشيعية بشيء من التفصيل والتحليل..

مسارح "المواجهة بالوكالة" بين إيران والسعودية

1

العلاقات السعودية الإيرانية.. "تاريخ من التوترات"

2

نيويورك تايمز: ماذا لو أن ما فعلته السعودية أقدمت عليه إيران؟

3

حسن نافعة: السعودية ستخسر بشدة في لبنان

4

المملكة في ثوبها الجديد.. هكذا تتغير السعودية على يد ولي العهد

5

"الجارديان" تكشف لحظة بداية أزمة استقالة "الحريري": المكالمة المجهولة

6

لماذا تحولت السعودية وإيران من "حرب الوكالة" إلى المواجهة المباشرة؟

7

اعتقالات السعودية والأزمة في لبنان (تسلسل زمني)

8

ديفيد إغناتيوس: الحريري "قيد الإقامة الجبرية" في السعودية

9

توماس فريدمان: محمد بن سلمان جعل السعودية والمنطقة خارج السيطرة

10

الإيكونوميست: على العالم دعم بن سلمان لإصلاح السعودية لا تدميرها

11

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصراوي Masrawy