أخبار عاجلة

عقب وفاة مُدرس داخلها.. استقالة مدير مستشفى ههيا العام بالشرقية

عقب وفاة مُدرس داخلها.. استقالة مدير مستشفى ههيا العام بالشرقية عقب وفاة مُدرس داخلها.. استقالة مدير مستشفى ههيا العام بالشرقية

مصراوي Masrawy

عقب وفاة مُدرس داخلها.. استقالة مدير مستشفى ههيا العام بالشرقية

01:26 م الأحد 29 أكتوبر 2017

عقب وفاة مُدرس داخلها.. استقالة مدير مستشفى ههيا العام بالشرقية

مستشفى ههيا العام

الشرقية – فاطمة الديب:

تقدم الدكتور أحمد عبدالفتاح السيد مندور، مدير مستشفى "ههيا" العام، اليوم الأحد، باستقالته؛ عقب واقعة تعرض مُدرس للضرب على يد 4 من أفراد الأمن الإداري والتمريض، ما أدى لوفاته داخل المستشفى.

وأشار مندور، إلى أنه تقدم باستقالته إلى الدكتور حسام أبو ساطي، وكيل وزارة الصحة بالشرقية، ولم يتم البت حتى الآن في أمر الاستقالة سواء بالقبول أو بالرفض، منوهًا إلى أن ما حدث داخل المستشفى أصابه بالصدمة وتسبب في سوء حالته النفسية كثيرًا طوال الفترة الماضية، ما جعله يتقدم باستقالته.

وقررت نيابة ههيا العامة، بإشراف المستشار وليد جمال، المحامي العام لنيابات شمال الشرقية، قررت إخلاء الدكتور عصام فرحات، مدير الرعاية العاجلة والحرجة بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، بكفالة مالية 5 آلاف جنيه؛ على ذمة التحقيقات لاتهامه بالتزوير في اتهام 3 أفراد من الأمن الإداري بالمستشفى، وممرض بقسم الاستقبال، بـ"القتل العمد" في واقعة الاعتداء على مُدرس والتسبب في وفاته داخل المستشفى.

وجهت النيابة العامة، للمتهم، تهمة التزوير في سجلات استقبال مستشفى "ههيا" العام، بعدما تبين أن عاطف سرحان، نائب مدير المستشفى، طلب من إحدى الممرضات كتابة أنه تم استقبال المريض نجل المُدرس المتوفى، على خلاف الحقيقة، فيما اعترف الأخير بأن مدير الرعاية العاجة والحرجة هو من أمره بذلك، ليتم إخلاء سبيلهما على ذمة التحقيقات بكفالة 5 آلاف جنيه لكلٍ منهما.

بداية الواقعة كانت بضبط كلًا من: "فرج. ع. إ. د" 50 عامًا، و"علي. الـ. إ. الـ" 35 عامًا، و"السيد. ع. الـ" 35 عامًا، من أفراد الأمن الإداري بمستشفى "ههيا" العام، و"فهمي. ع. أ. ع" 30 عامًا، ممرض بقسم الاستقبال بالمستشفى؛ متهمين بالاعتداء على مُدرس والتسبب في وفاته.

وتبين من التحريات الأولية، أنه أثناء ذهاب "السيد. م. ي" 56 عامًا، مُدرس، برفقة نجله "عبدالستار" 20 عامًا، مُجند بالقوات المُسلحة، لتوقيع الكشف طبي عليه بالمستشفى المُشار إليها، حدثت مشادة كلامية بينه وأحد أفراد طاقم التمريض؛ بسبب عدم وجود أطباء لعلاج نجله.

وتطورت المشادة إلى مشاجرة اعتدى خلالها عدد من أفراد الأمن الإداري وطاقم التمريض على والد المُجند بالركل في أماكن حساسة حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 4517 إداري ههيا لسنة 2017، وبالعرض على النيابة العامة قررت تشريح الجثة لبيان سبب الوفاة.

إعلان

الأخبار المتعلقة

  • محافظ القليوبية: تحويل المتقاعسين عن تنفيذ الإزالات والتبليغ عنها

    أخبار
  • ملثمون يسرقون 300 ألف جنيه من سيارة بريد تحت تهديد السلاح بسوهاج

    أخبار
  • عقب مقتل ربة منزل وحرق 6 منازل.. استنفار أمني بقرية "سنجها" في الشرقية

    أخبار
  • قبل موعدها الرسمي.. حسم مقاعد انتخابات نادي قضاة الزقازيق

    أخبار

إعلان

69af619874.jpg

إعلان

مصراوي Masrawy