أخبار عاجلة

"حادث الواحات" في صدارة الصحف ووسائل الإعلام العالمية

مصراوي Masrawy

"حادث الواحات" في صدارة الصحف ووسائل الإعلام العالمية

11:43 ص السبت 21 أكتوبر 2017

كتبت- هدى الشيمي:

اهتمت وسائل الإعلام العالمية بحادث الواحات، الذي وقع مساء الجمعة، وأسفر عن استشهاد عدد من ضباط وأفراد الشرطة خلال اشتباكات مع إرهابيين خلال مداهمة أمنية على إحدى البؤر الإرهابية على طريق الواحات البحرية بالحراء الغربية.

وقالت وزارة الداخلية في بيان رسمي، إن معلومات وردت لقطاع الأمن الوطني باتخاذ بعض العناصر الإرهابية للمنطقة المتاخمة للكيلو 135 بطريق الواحات بعمق الصحراء مكانا لاختبائها.

وأشارت الداخلية إلى مواصلة المداهمات وعمليات التمشيط للمناطق الصحراوية بالقرب من مسرح الهجوم بالتعاون بين قوات من الجيش مدعومة بالطيران الحربي، وقوات العمليات الخاصة التابعة للشرطة في العملية قرب الكيلو 135.

وبحسب مصادر أمنية استشهد 58 من قوات الشرطة خلال تبادل إطلاق النار بينهم ضباط بالعمليات الخاصة وآخرون في قطاع الأمن الوطني.

سلطت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) الضوء على الاشتباكات، ونقلت المعلومات الصادرة عن بيان وزارة الداخلية.

وأشارت إلى احتمالية انتماء المسلحين إلى جماعة "حسم"، والتي تقول عنها قوات الأمن المصرية إنها جناح مُسلّح لجماعة الإخوان المسلمين، وهذا ما تنفيه الجماعة.

ونقلت عن مصدر أمني أن القوات تعرضت لهجوم شنه المسلحون باستخدام قذائف صاروخية وعبوات ناسفة، وما زاد الوضع سوءا أن المسلحين كانوا على دراية جيدة بالمنطقة، بينما لم "يتمكن قائد القوات من طلب تعزيزات برية أو جوية بسبب رداءة الاتصالات في الصحراء".

ولفتت إلى النشاط المسلح الذي تشهده سيناء منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي في يوليو 2013 بعد ثورة شعبية.

كما اهتم موقع دويتشه فيله الألماني بالأحداث، وأشار إلى أن ما حدث يعد "إسفينا جديدا" في نعش التعايش السلمي في .

واعتمدت وكالة رويترز على بيان وزارة الخارجية، ونقلت قول المصادر الأمنية، وقالت إن المصرية تواجه تحديا أمنيا في محافظة شمال سيناء يمثله إسلاميون متشددون موالون لتنظيم داعش كثفوا هجماتهم على الجيش والشرطة وقتلوا مئات من أفرادهما منذ منتصف 2013.

وقالت وكالة أسوشيتيد برس الأمريكية إن التليفزيون المصري ووكالة الأخبار الرسمية أذاعت الخبر، إلا أنها لم تكشف عن تعداد القتلى، واكتفت بالإشارة إلى مقتل 3 شرطيين.

ولفتت إلى إدانة مفتي الديار المصرية شوقي علام للحادث.

وذكرت الوكالة الأمريكية أن مصر تعاني من هجمات الجماعات الإسلامية، مُشيرة إلى فرض حالة الطوارئ عقب التفجيرات الانتحارية التي استهدفت الكنائس مطلع هذا العام، وتبناها تنظيم داعش.

ونقلت عدة صحف ومواقع إخبارية تقرير الأسوشيتيد برس، منها صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية، وصحيفة الجارديان البريطانية، وأشارت الصحف إلى العمليات الإرهابية التي تشهدها مصر منذ عزل مرسي، واستهداف الجماعات المتطرفة للأقليات، ولرجال الشرطة وقوات الأمن.

واهتم الإعلام الروسي بالواقعة، وقالت وكالة سبوتنيك إن عددا من رجال الشرطة المصرية قُتلوا وأصيبوا في عمق صحراء طريق الواحات.

بينما تابعت اليوم الحدث، وعملت على تحديث محتواها الخبري باستمرار، ونقلت المعلومات الصادرة في بيانات الداخلية، ومصادر أمنية، ووسائل إعلام مصرية. 

وأشارت إلى أن القوات الأمنية أجرت تمشيطا للمنطقة لمحاصرة الإرهابيين، وأن هناك حالة استنفار أمني كبير في منطقة الهجوم.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصراوي Masrawy