أخبار عاجلة

بالصور - "لبنى".. طفلة حلمت بإجازة صيف وفرقها حادث قطاري الإسكندرية عن أسرتها

مصراوي Masrawy

بالصور - "لبنى".. طفلة حلمت بإجازة صيف وفرقها حادث قطاري الإسكندرية عن أسرتها

01:52 م السبت 12 أغسطس 2017

  • عرض 7 صورة

    211ac0ef5e.jpg
  • عرض 7 صورة

    3b81913c71.jpg
  • عرض 7 صورة

    586435d912.jpg
  • عرض 7 صورة

    09e7a79704.jpg
  • عرض 7 صورة

    12069ed4e2.jpg
  • عرض 7 صورة

    29bd5ceab6.jpg
  • عرض 7 صورة

    18ef9f14d0.jpg

إعادة الألبوم

بالصور.. مكاتب تنسيق الثانوية تستقبل طلاب المرحلة الثالثة في أسيوط

الألبوم التالى

بالصور.. مكاتب تنسيق الثانوية تستقبل طلاب المرحلة الثالثة في أسيوط

الإسكندرية – محمد البدري:

لم تتوقع "لبنى" أن تكون إجازتها الصيفية البسيطة في الإسكندرية، مع أسرتها، ستنقلب رأسًا على عقب وتتحول إلى نقمة، قبل إصابتها في حادث تصادم قطاري الإسكندرية أرقام 13 و571 الذي وقع أمس الجمعة بالقرب من منطقة خورشيد شرقي المحافظة.

لحظات مفزعة عاشتها الطفلة "لبنى صبري عبداللطيف" التي لم يتجاوز عمرها 6 سنوات، منذ اللحظة الأولى التي فتحت فيها عينيها في قسم استقبال حالات الطوارئ والجراحات بالمستشفى الأميري الجامعي، لتجد نفسها مصابة بكسور وكدمات في أنحاء متفرقة بالجسم، لتتبدل مشاهد الشاطئ والبحر في مخيلتها بمشاهد دموية يكسوها أصوات صرخات مدوية من أهالي ضحايا الحادث.

"مصراوي" اقترب من سرير "لبنى" التي ظلت بمفردها داخل عنبر الطوارئ منذ أن تسبب الحادث في تفريقها عن أسرتها دون أن تعلم شيئًا عن مصيرهم، في محاولة لمعرفة أي معلومات قد تساعد في توصيلها لعائلتها، إلا أن هول الحادث أثر على نطق الصغيرة التي لم تتمكن سوى بتمتمة بعض الكلمات مثل "ماما، أختي".

وبعد عدة محاولات أومأت الطفلة برأسها إيجابًا ردًا على أسئلة "مصراوي"، قالت إنها كانت قادمة للإسكندرية لقضاء إجازة صيفية وكان بصحبتها والدتها وشقيقتها، وأفادت بأنها قادمة من منطقة أبو كبير بمحافظة الشرقية وعند سؤالها عن ما حدث لهما انهمرت الطفلة في البكاء لعدم معرفتها بما تعرضت له أسرتها.

بدأنا رحلة البحث عن مصير أسرة لبنى، أملًا في العثور على أسمائهم في كشوف الناجين من الحادث لطمأنة الصغيرة على عائلتها، وبعد بحث استمر ساعات عثر بين صفحات كشوف المصابين على أسماء 3 أشخاص جاءوا من نفس محل إقامة الطفلة المصابة بينهم واحدة تشابه اسم عائلتها معها، وهي سارة صبري عبداللطيف"، إضافة إلى سيدة تدعى "هبة محمد عبدالعظيم" و طفل يدعى "محمد طارق عبدالعظيم".

في سياق متصل أفاد الفريق الطبي المشرف على حالات مصابي الحادث بالمستشفى الأميري الجامعي، بأن حالة الطفلة لبنى مستقرة مقارنة بغيرها من المصابين، وأنها مصابة بكسر في الساق اليسرى، وكدمات وتجمعات دموية نتيجة تعرضها للدهس في أعقاب تصادم القطارين.

ولقي 42 شخصًا مصرعهم وأصيب 167 آخرين، أمس الجمعة، إثر اصطدام القطار رقم 13 اكسبريس "القاهرة – الإسكندرية" بمؤخرة القطار رقم 571 "بورسعيد- الإسكندرية" بالقرب من محطة خورشيد على خط القاهرة – الإسكندرية.

إعلان

الأخبار المتعلقة

  • مصرع عامل زراعي وإصابة زوجته في حادث تصادم بالشرقية

    أخبار
  • مجندو "أمن الإسكندرية" يتبرعون بالدم لمصابي حادث القطارين

    أخبار
  • بالصور.. بدء صرف التعويضات لأسر ضحايا حادث قطاري الإسكندرية

    أخبار
  • "التضامن": تحديد ضحايا ومصابي قطاري الإسكندرية لبدء صرف التعويضات

    أخبار

إعلان

6550147ebf.jpg

إعلان

مصراوي Masrawy