أخبار عاجلة

صور| أسرة «شهيد الأمن الوطني» بالخانكة: كان صائما وقتلوه وهو ذاهب للصلاة

صور| أسرة «شهيد الأمن الوطني» بالخانكة: كان صائما وقتلوه وهو ذاهب للصلاة صور| أسرة «شهيد الأمن الوطني» بالخانكة: كان صائما وقتلوه وهو ذاهب للصلاة

التحرير

ارسال بياناتك

حالة من الحزن و الأسى سيطرت على عزبة الشيخ مصلح، بقرية الجبل الأصفر، مركز الخانكة، محافظة القليوبية، حزنا على شهيد الأمن الوطني الملازم أول إبراهيم عزازي، الذي اغتاله إرهابيون، أمس الجمعة، في أثناء خروجة لأداء الصلاة.

قالت أم عبده، زوجة الشهيد، أن لديها 4 أبناء هم عبد الستار، طالب بالفرقة الثانية بكلية التجارة، شريف، طالب بالفرقة الأولى بكلية نظم ومعلومات، محمد طالب بالصف الأول الثانوي، وروان طالبة بالصف الأول الإعدادي، موضحة أن الشهيد أصغر أشقائه، وكان يعول أبناء شقيقه، الذي توفي هو وزوجته.

وأضافت زوجة الشهيد أنه كان صائما لحظة مقتله، مشيرة إلى أنه كان يذهب كل يوم جمعة لأداء الصلاة مع أبنائه، إلا أنه بسبب انقطاع المياه يوم الحادث توجه بمفرده على أن يلحق به أبنائه، حتى لا يتأخر عن الصلاة.

19820791_1226228057481193_233443915_o

شاهد أيضا

وذكرت أم أحمد، نجلة شقيقة الشهيد، أن شخصين يركبان موتوسكيل استهدفا خالها، إذ أطلق أحدهما الرصاص عليه، بعد تخطيه قضبان السكة الحديد متوجها للصلاة، حيث أصيب بـ3 رصاصات واحدة في بطنه، والثانية في رقبته، والثالثة في رأسه، وأردوه قتيلا في الحال.

وتابعت أن أحد أهالي المنطقة طارد الجناة بسيارته، إلا أنهم فروا هاربين داخل المقابر، بعد أن أطلقوا النار على السيارة، مختتمة أن يوم الحادث كان أول إجازة للشهيد بمنزله بعد عيد الفطر.

19858999_1226228097481189_34816706_o
19850805_1226228020814530_1675414673_o

التحرير