أخبار عاجلة

الحزن يسيطر على أهالي العاشر من رمضان بعد استشهاد العقيد المنسي

الحزن يسيطر على أهالي العاشر من رمضان بعد استشهاد العقيد المنسي الحزن يسيطر على أهالي العاشر من رمضان بعد استشهاد العقيد المنسي

التحرير

ارسال بياناتك

كتبت- ريهام الوجيه:

حلت مشاعر الحزن على أهالي مدينة العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية، فور تلقيهم نبأ استشهاد العقيد أركان حرب أحمد المنسي، نجل الدكتور صابر المنسي، وقائد الكتيبة 103 صاعقة، في هجوم إرهابي بشمال سيناء.

وتوافد عدد من أهالي العاشر على منزل عائلة الشهيد، الكائن بالمجاورة 23 لمؤازرة أسرته، وسط مطالبات بوقف نزيف الدم بسيناء وسرعة القصاص لابن العاشر من رمضان.

وأكدت أسرة الشهيد أنها تلقت نبأ استشهاده، خلال اتصال هاتفي، مع أحد قيادات الجيش، وأنه يجري التجهيز لمراسم تشييع الجنازة بمقابر العاشر من رمضان بالروبيكي، بحضور عدد من القيادات العسكرية والتنفيذية بالمحافظة.

وقال طلال مهدي، أحد جيران الشهيد، في تصريح لـ"التحرير": "البطل عاش طفولته بقرية بني قريش، التابعة لمركز منيا القمح مع والده الدكتور صابر منسى، رحمة الله عليه، قبل انتقاله إلى مدينة العاشر، والشهيد متزوج ولديه 3 أطفال".

شاهد أيضا

13177632_10154002405280027_8646363229094147483_n

وأضاف أن والده كان طبيبًا ممارسًا عامًا، وكان لديه عيادة بجوار منزلي، وعرف بأنه نصير الفقراء، نظرًا لخفضه قيمة الكشف على المرضى إلى نحو 10 جنيهات.

19693486_10159471482505112_6069709424710072108_o

 

التحرير