أخبار عاجلة

المنافسة تشتعل بين نجمات الدراما السورية واللبنانية

المنافسة تشتعل بين نجمات الدراما السورية واللبنانية المنافسة تشتعل بين نجمات الدراما السورية واللبنانية

يوماً بعد يوم، ومع عرض حلقات المسلسلات الجديدة في رمضان، تشتعل المنافسة والمقارنة بين النجوم من قبل معجبيهم على صفحات مواقع التواصل الاجتماعيّ "فيس بوك" و"تويتر". وتبدو المنافسة هذا العام قوية بين الفنّانات السوريّات واللبنانيّات، لا سيّما في المسلسل السوريّ "سنعود بعد قليل"، للمخرج الليث حجو، حيث امتلأت صفحات موقع "فيس بوك" بصور تُبرز المقارنة بين كلّ من الفنّانة السوريّة سلافة معمار وزميلتها الفنّانة اللبنانية غيدا النوري.

وبدا جليّاً تركيز أكثر التعليقات على الشكل الخارجي للفنانتين، والشبه الواضح بينهما وخاصة أن الاثنتين تحملان ملامح شقراء، لتشتعل بعد ذلك المنافسة الجمالية بين من هي الأكثر فتنة وجمالاً بينهما، بعيداً عن الحديث عن الموهبة والأداء الجيد. وفي السياق ذاته، امتلأت صفحات "الفيس بوك" التي تهتم بأخبار الدراما والنجوم، بصور تجمع كل من المخرجة السورية رشا شربتجي، والفنانة اللبنانية نادين الراسي، لاسيما أن الأخيرة حلّت كبديلة عن شربتجي التي اعتذرت عن تجسيد شخصية "سوزان" في مسلسل "منبر الموتى".

واتّهم محبّو شربتجي نادين الراسي بانها متصنّعة كثيراً وأن رشا كانت ملائمة أكثر للشخصية، وأكّدوا أن العمل فقد بصمته الإخراجية بعد اعتذار رشا شربتجي عن إخراج المسلسل، الذي تولّى إخراجه المخرج السوري سيف الدين سبيعي. وهكذا فإن شربتجي لم تسلم من المقارنة مع نادين الراسي، لتتم المقارنة بينها وبين زميلها المخرج سبيعي على صعيد من هو الأفضل في إخراج العمل، لاسيما أن رشا أخرجت الجزأين الأول والثاني من "الولادة من الخاصرة"، فيما تولّى سبيعي إخراج العمل كبديل لها، بعد اعتذار شربتجي عن استكمال إخراج الجزء الثالث، رغم إخراجها حوالي 30% منه بسبب خلافات مع الشركة المنتجة.

سيدتي