أخبار عاجلة

المرصد السورى: قوات الأسد تدمر مرقد خالد بن الوليد فى مدينة حمص

المرصد السورى: قوات الأسد تدمر مرقد خالد بن الوليد فى مدينة حمص المرصد السورى: قوات الأسد تدمر مرقد خالد بن الوليد فى مدينة حمص

قال المرصد السورى لحقوق الإنسان، إن قصف القوات النظامية السورية على مدينة حمص اليوم الاثنين، تسبب فى تدمير مرقد الصحابى خالد بن الوليد فى المدينة، ونقلت قناة " الجزيرة" مساء اليوم الاثنين، عن المرصد قوله إن "مرقد الصحابى الجليل خالد بن الوليد الذى يقع فى حى الخالدية بمدينة حمص السورية دمر إثر استهدافه من القوات النظامية".

وأظهرت أشرطة بثها ناشطون على الإنترنت صورا للمسجد الذى بنى إبان العهد العثمانى، واشتهر بمئذنتيه الشاهقتين، وقد أصابه دمار جزئى واحترقت بعض أجزائه، كما أظهر الناشطون صوراً للمرقد المدمر ، ويقول أحد الناشطين فى تعليق على الصور "تم قصف مسجد الصحابى الجليل خالد بن الوليد وتدمير المقام بشكل كامل"، مضيفا أن التدمير تم خلال "عمليات عصابات" الرئيس السورى بشار الأسد المجرمة، بعد قصف المسجد بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة.

ميدانيا، قالت مصادر فى المعارضة السورية أن حوالى ستين عنصرا من جنود وشبيحة النظام قتلوا فى حلب فى هجوم لمقاتلى المعارضة، يأتى ذلك فى وقت تجدد القتال فى دمشق وريفها و وإدلب بعد يوم دام فى حلب قتل فيه ما لا يقل عن 240 شخصا بينهم مدنيون أُعدموا أو تعرضوا للقصف، وعشرات العسكريين من الجيشين الحر والنظامى، وأفادت المصادر بأن قوات المعارضة سيطرت على قريتى الحجيرة وعبيدة فى ريف حلب الجنوبى قرب بلدة خناصر، إضافة إلى قطع طريق إمداد الجيش بين حلب وحماة الواصل بين السلمية ومعامل الدفاع وسيطرتهم على كميات كبيرة من السلاح والذخيرة.

وكان الجيش الحر أعلن أمس أنه سيطر بالكامل تقريبا على بلدة خان العسل الإستراتيجية بريف حلب الغربى، وقتل عشرات من الجنود النظاميين والعديد من عناصر الجيش الحر فى معارك خان العسل وفقا لناشطين

مصر 365