أخبار عاجلة

السياحة والمصايف توضح حقيقة هدم كبائن ستانلي الشهيرة بالإسكندرية

مصراوي Masrawy

السياحة والمصايف توضح حقيقة هدم كبائن ستانلي الشهيرة بالإسكندرية كبائن ستانلي الشهيرة بالإسكندرية

الإسكندرية - محمد عامر:

كشف اللواء أحمد حجازي، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، حقيقة ما أثير عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول تعرض كبائن شاطئ ستانلي الشهيرة شرقي المحافظة، مؤكدًا أنه لا صحة لإزالة الكبائن وأن ما يتم حاليًا عبارة عن عملية ترميم.

وقال حجازي، في تصريح له اليوم الجمعة، ما يتم الآن هو عملية ترميم خاصة بكبائن ستانلي نظرًا لطول الفترة التي لم يتم عمل صيانة خلالها مما أدى إلى تآكل المنشآت، الأمر الذي يمثل خطورة على أرواح المستأجرين، لافتًا إلى أنه بناءً على ذلك تم الاتفاق مع الشعبة الهندسية للمنطقة الشمالية العسكرية لتقوم بعملية الصيانة.

وأشار إلى أن السبب وراء اختيار هذا التوقيت في بداية شهر مايو الجاري يرجع إلى استغلال قلة الضغط على الشواطئ بالتزامن مع حلول شهر رمضان إلى جانب موسم الامتحانات، لافتًا إلى أنه من المقرر أن تتسلم المحافظة الكبائن مع نهاية شهر رمضان المعظم، مما يسمح للمواطنين باستخدام الكبائن.

وأكد أن عن عملية الهدم جزئية للأماكن التي يصعب ترمميها، كما سيتم إنشاء دورات مياه بالطابق الأرضي مع مراعاة البعد التراثي للمكان، مجددًا نفيه لما تم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي.

كان رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تداولوا صورًا لأجزاء يتم هدمها لكبائن ستانلي الشهيرة، ما أثار حالة من الجدل بين أبناء المحافظة، خاصة بعد حالة الاستياء التي سادت بين المواطنين بعد تعرض اتهامات الجهات التنفيذية بتغيير معالم بعض المناطق التراثية على كورنيش الإسكندرية بمشروعات جديدة هادفة للربح أبرزها تحويل شاطئ منطقة الشاطبي لساحة انتظار خرسانية، وحجب منطقة رشدي ومصطفى كامل بكوبري جديد على الكورنيش تابع لمشروع تيوليب سكوير. ​

18447761_10212918075976547_391109686_n

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة للاشتراكإضغط هنا

مصراوي Masrawy