أخبار عاجلة

الأصالة تمتزج بالترف في مجموعة "كنزي" الرمضانيّة

الأصالة تمتزج بالترف في مجموعة "كنزي" الرمضانيّة الأصالة تمتزج بالترف في مجموعة "كنزي" الرمضانيّة

تميَّزت تشكيلة المصمّمتان الإماراتيَّتان أمل مانع المكتوم ورغدة تريم، صاحبتا علامة "كنزي" الخاصَّة بمعارض "هارفي نيكلز" لهذا العام، والتي صُممت لتناسب المرأة السعوديَّة بلمسات مغايرة، بهدف الإيفاء بمتطلَّبات الموضة العالميَّة وخصوصيَّة الذوق الشرقيّ والعربيّ بشكل خاصّ، إلى جانب تحقيق الحشمة التي تُناسب الشَّهر الكريم؛ وهذا ما عبّرت عنه المصمّمة أمل المكتوم من خلال التفاصيل التي أوردتها قائلة:

بداياتي  كانت في دولة الإمارات التي شهدت مولد أوّل تصاميمي، ثمّ فكَّرت في الانتشار والتوسُّع في المجال، فتمكَّنت من الدُّخول بتصاميمي للندن والسعوديَّة. كان منبع الفكرة رغبتي الجامحة في عمل ماركة فاخرة التصميم، خاصّة بالعباءات وفساتين الزفاف وجلابيات السهرة، مع عدم وجود خطّ محدّد؛ لأنَّ رغبتي في إثراء السُّوق الخاصّ بالمرأة العربيَّة كان فوق كلّ شيء، وحرصت منذ البداية على أن تتوفّر تصاميمي في الأماكن التي تتناسب مع فخامتها.

السُّوق السعوديّة

فكرتي لدخول السُّوق السعوديّة المعروفة بقوَّته الشرائيَّة، والتي نفخر ونعتزُّ بدخوله، كانت من خلال معارض "هارفي نيكلز" التي اعتبرتها البوابة الرئيسيَّة لذلك، حيث تعرَّفت من خلال حضوري هناك على الذَّوق السعوديّ العالي والفخامة التي تحرص عليها المرأة السعوديَّة وتتّسم بها.

الجودة التي نحرص عليها ونقدِّمها في كلّ تصاميمنا كانت الجاذب الأوّل لمعارض "هارفي نيكلز" التي دعتنا إلى معارضها. وقد دفعتني تلك الثقة إلى أنّ أصمّم تصاميم خاصَّة بـ"هارفي نيكلز" الرياض، والتي يغلب عليها الطَّابع الكلاسيكيّ، مع التركيز على التطريز الذي تعشقه المرأة السعوديَّة الرَّاغبة في الفخامة والتميُّز. وعلاقتي مع شوارفسكي عبارة عن تعاونٍ أثرى تصاميمنا، حيث نحرص على أن تتميَّز معروضاتنا بأحجار شوارفسكي، وندعم ذلك باختيارنا للخامات الجيِّدة التي تناسب التطريز.

الرياض هذا العام بروح الأصالة

وفي التَّصاميم التي خصّصناها للمرأة السعوديَّة بمدينة الرياض بشكل خاصّ، ركَّزنا على التطريز بخيوط الأنتيك. وجاء حرصي رغبةً منِّي في إحياء هذا النَّوع القديم ليكون الطَّابع الكلاسيكيّ حاضراً في تصاميمنا إلى جانب تصاميم تواكب التطوُّر وتتّسم بالبساطة، مع التركيز على الدِّقة في العمل، والبساطة والرَّاحة عند الارتداء. وقد جاء طابعنا  ليتناسب مع شهر رمضان، حيث تميَّز بالحشمة إلى جانب الخفّة والفخامة.

وقد ركَّزت على اللونين الأبيض والأسود، إلى جانب ألوان أخرى، مثل: الكريمي، وأخرى جاءت تلبيةً لرغبة معارض "هارفي نيكلز"، مثل: الأزرق، والأحمر الداكن، والبنفسجي . وجاءت القصّات فضفاضة بأغلبها، وهي مستوحاة من الأناقة الشرقيَّة، حيث استخدمت قماش الشيفون، مع التطريز الراقي بكريستال شوارفسكي، ممّا زادها فخامة. وتُناسب المجموعة الجديدة ذوق المرأة العربيَّة والأجنبيَّة في الوقت ذاته، في الوقت الذي أحرص على عدم التخلِّي عن روح الأصالة في تصاميمي. ولكي تخرج من النطاق التقليديّ أضفت إليها الروح العصريَّة.

سيدتي