أخبار عاجلة

رغم اكتشاف فسادها.. الحكومة تواصل استيراد اللحوم البرازيلية

رغم اكتشاف فسادها.. الحكومة تواصل استيراد اللحوم البرازيلية رغم اكتشاف فسادها.. الحكومة تواصل استيراد اللحوم البرازيلية

التحرير

ارسال بياناتك

كلف الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، الهيئة العامة للخدمات البيطرية، بتشديد الإجراءات البيطرية والصحية على شحنات اللحوم الحية والمجمدة والمبردة المستوردة من الخارج، وخاصة من دولة البرازيل، خلال الفترة المقبلة استعدادا لشهر رمضان المبارك.

وأكد وزير الزراعة، في تصريحات صحفية له اليوم الأحد، ضرورة تشديد عمليات الفحص في المحاجر البيطرية بجميع معابر ومنافذ البلاد؛ للتأكد من سلامة اللحوم المجمدة والرؤوس الحية المستوردة من الخارج، وخلوها من الأمراض وذلك حفاظا على صحة المواطنين.

وقال البنا، إن الوزارة حريصة على صحة المواطنين، وتأمين حصولهم على الغذاء الصحي والآمن، عبر مراجعة المجازر المعتمدة بالدول التي يتم الاستيراد منها، للتأكد من استمرار تطبيقها للاشتراطات المصرية المعنية بمراحل التداول، بدءًا من بداية التوريد من المزارع، ومرورا بمرحلة الذبح في المجازر حتى الإعداد والتجهيز للتصدير إلى ، لضمان وصول لحوم آمنة إلى البلاد ومطابقة لكل الاشتراطات المتعلقة بسلامة الغذاء، مشددًا على أن اللجان الثلاثية من وزارات الزراعة والتجارة والصحة هي الجهات التي تشرف على كل اللحوم الواردة إلى البلاد، وهي التي تحدد مدى مطابقتها للمواصفات المصرية.

شاهد أيضا

وأوضح البنا أن جميع اللحوم المستوردة من الخارج يتم فحصها عند وصولها إلى منافذ الوصول، وسحب عينات لتحليلها للتأكد من صلاحيتها للاستهلاك المحلي وخلوها من الأمراض التي تمنع دخولها إلى البلاد من خلال اللجنة الثلاثية، التي تضم أجهزة الحجر البيطري والمعامل التابعة لوزارة الزراعة، بالإضافة إلى الرقابة من وزارة الصحة ومعاملها، فضلا عن دور هيئة الرقابة على الصادرات والواردات في منع وصول لحوم مخالفة إلى مصر.

ويذكر أن السلطات البرازيلية، كشفت أمس  تورط شركات كبرى بالبلاد في تصدير لحوم فاسدة لسنوات، إلى عدة دول، من بينها مصر، بتواطؤ من مسؤولين حكوميين.

وأوقفت البرازيل 33 مسؤولا حكوميا عن العمل، وإغلاق ثلاثة مصانع لحوم، والتحقيق في تورط 18 مصنعاً آخر وذلك نتيجة عامين من التحقيقات.

التحرير