أخبار عاجلة

المالية تطالب الممولين بسرعة تقديم طلبات إنهاء المنازعات قبل 25 سبتمبر

المالية تطالب الممولين بسرعة تقديم طلبات إنهاء المنازعات قبل 25 سبتمبر المالية تطالب الممولين بسرعة تقديم طلبات إنهاء المنازعات قبل 25 سبتمبر

التحرير

ارسال بياناتك

قال مستشار وزارة المالية، فتحى شعبان: إن "لجان إنهاء المنازعات يشرف عليها لجنة عليا برئاسة نائب وزير المالية للسياسات الضريبية عمرو المنير حيث تتولى التنسيق والإشراف على جميع اللجان لضمان توحيد القواعد القانونية المطبقة في إنهاء المنازعات، إلى جانب النظر في الحالات التي لم تتوصل اللجان الفرعية لقرار بشأنها".

وطالب "شعبان" ممولي الضرائب ممن لديه خلافات مع مصلحة الضرائب ويرغبون في إنهائها بسرعة التوجه للمأمورية التابعين لها للتقدم بطلب لإنهاء الخلاف قبل انتهاء المدة المحددة في 25/9/2017، ليحال إلى اللجنة المختصة، لافتًا إلى أن حق الممول في العودة للقضاء للفصل في الخلاف مكفول - حيث أن قانون إنهاء المنازعات ينص على إيقاف نظر الدعوى لمدة 3 أشهر يجوز تجديدها لمدة أخرى فقط، وإذا لم يتم التوصل لحل يقبله الممول في تلك الفترة يعاد نظر الخلاف من قبل القضاء مرة أخرى بنفس الحالة التي كان عليها قبل تقديم طلب إنهاء النزاع، أما إذا تم التوصل لاتفاق، فيتم إخطار المحكمة المختصة بانتهاء النزاع.

شاهد أيضا

وأضاف مستشار وزير المالية في بيان له اليوم، أن قانون إنهاء المنازعات الضريبية فرصة للممولين لحسم المنازعات مع الإدارة الضريبية، خاصة أن الاتفاق الذي سيتم سيراعي أيضًا تطبيق عناصره الفنية على السنوات الضريبية التالية، لافتًا إلى أهمية الاستفادة من تلك الفرصة أيضًا لمنع تراكم غرامات تأخير سداد الضريبة على الممولين والمسجلين بضرائب المبيعات.

وقال شعبان: إن "وزارة المالية من جانبها تعمل على تعريف المجتمع الضريبي بمزايا هذا القانون، كما تقوم مصلحة الضرائب حاليًا بإرسال خطابات إلى عدد من الشركات على اختلاف مستوياتها كبيرة أم متوسطة أم صغيرة للتعريف بالقانون وإمكانية حل أية خلافات بين تلك الشركات والمصلحة، لافتًا إلى أن هناك خطوات إيجابية من ممولي الضرائب لإنهاء الخلافات - حيث تلقينا عدد كبير نسبيا من الطلبات وإن كانت أقل من المستوى المستهدف.

التحرير