أخبار عاجلة

الجثة مكسورة الرقبة.. ننشر تفاصيل العثور على غريق حمام السباحة باستاد القاهرة

الجثة مكسورة الرقبة.. ننشر تفاصيل العثور على غريق حمام السباحة باستاد القاهرة الجثة مكسورة الرقبة.. ننشر تفاصيل العثور على غريق حمام السباحة باستاد القاهرة

مصراوي Masrawy

جثة الطالب محمد بدر بعد إخراجها من حمام السباحة با

كتب – فتحى عمر وسامح غيث:

لقي شاب فى العقد الثاني من عمره مصرعه، عقب صلاة الجمعة، غرقاً داخل حمام السباحة باستاد القاهرة الدولي، وتم اكتشاف الواقعة بعد مرور 24 ساعة على الواقعة.
وروى الكابتن مازن مصطفى - "سباح بنادى الترسانة" وأحد شهود العيان تفاصيل الواقعة قائلا: إنه تم اكتشاف غرق الطالب محمد بدر ظهر السبت أثناء قيام زميل له بعملية التسخين للمشاركة فى بطولة الجمهورية للزعانف ، حيث اصطدم بجثة الشاب داخل المياه ، فاعتقد أنها لزميل أخر يغوص فى المياه ، وبالتدقيق لاحظ عدم خروجه من المياه بعد فترة ليست قليلة ، وارتاب في الأمر فغطس للاطمئنان عليه .
وأكمل السباح حديثه: عقب ذلك خرج زميله يصرخ وسط المتواجدين قائلا "الحقونى فى جثة فى الميه" ، وتجمع نحو 2000 سباح من المشاركين فى البطولة، وقام عدد منهم بإخراج الجثة من المياه، وأبلغوا مندوب اتحاد السباحة الذي اتصل برئيس الاستاد على الفور.
وتابع مازن: تم إيقاف البطولة لمدة ساعتين، وحضرت قوة من الشرطة والنيابة العامة للمعاينة وتم تنحية جميع المتسابقين إلى الجانب الآخر خلف حمام السباحة لحين الانتهاء من التحقيق.

ومضى قائلا: أبلغت رئاسة الاتحاد المصرى للسباحة، رئيس استاد القاهرة بضرورة استئناف البطولة نظرا للاستعدادات الضخمة التى تكلفتها البطولة .
وعن كيفية غرق الشاب قال مازن : يوم الجمعة ، أقامت اكاديمية خاصة للتأهيل الرياضي، دورة تأهيلية لأكثر من 150 طالب من الراغبين فى التقدم للالتحاق بالكليات العسكرية والشرطة، وسط حالة من الهرج والمرج، وغياب الرقابة، ووصل الأمر إلى قيام أكثر من فرد بتنفيذ قفزة الثقة من ارتفاع 7أمتار ونصف، فى نفس التوقيت ، لافتا إلى أنه كان متواجدا داخل الاستاد للتمرين فلاحظ ذلك الأمر، مرجحا غرق الشاب نتيجة الازدحام واصدامه باخر أثناء القفز ، وبرر ذلك بأنه تم العثور على الجثة مكسورة الرقبة.
وقال مصدر أمنى بمديرية أمن القاهرة ، إن الواقعة قيد التحقيق أمام النيابة العامة التى تنتظر تقريرالطب الشرعى لبيان سبب الوفاة وتحديد المسؤولية الجنائية عن الواقعة والمتورطين فيها.
من جهته استنكر مدرب سباحة بأحد الأندية الخاصة، التي تستأجر حمام السباحة استكمال البطولة رغم وقوع حادث أليم - "على حد وصفه"، والاكتفاء بالوقوف دقيقة حداد ، مشيرا إلى أن والد الضحية حضر بعد إبلاغه بالواقعة من أحد المدربين، وأصيب بحالة من الأسى والحزن ودخل فى صدمة متأثرا بفقدان نجله الذى كان يأمل فى إلحاقه باحدى الكليات العسكرية.

وحمل المدرب -الذى فضل عدم ذكر اسمه- الأكاديمية الخاصة مسئولية الواقعة، مطالبا بسرعة اتخاذ الاجراءات الرادعة لمنع تكرار تلك المأساة.
يذكر أن أكاديمية خاصة للتأهيل للكليات العسكرية والشرطة استأجرت حمام السباحة ساعة فقط لتدريب أعضائها بـ350 جنيها؛ حيث يتم إلقاء أكثر من شاب في نفس الوقت للتدريب على قفزات الثقة، وكان ابن المنوفية ضحية هذه التدريبات أمس.
وأوضح المدرب أن وزير الشباب والرياضة المهندس خالد عبد العزيز وافق مبدئيا علي تأجير مجمع حمامات السباحة باستاد القاهرة لهذه الأكاديمية الخاصة نظير مبلغ قدره مليون و٨٠٠ ألف جنيه في السنة بينما يؤكد كل من له علاقة بحمامات السباحة أن أقل مقابل مادي لتأجير مثل هذه المنشأة الضخمة لا يقل عن أربعة ملايين من الجنيهات - وفقا للمدرب.

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة للاشتراكإضغط هنا

مصراوي Masrawy