أخبار عاجلة

مشجع ينشر وصيته على ''فيسبوك''.. قبل إعدامه في قضية أحداث بورسعيد

مشجع ينشر وصيته على ''فيسبوك''.. قبل إعدامه في قضية أحداث بورسعيد مشجع ينشر وصيته على ''فيسبوك''.. قبل إعدامه في قضية أحداث بورسعيد

نشر فؤاد التابعي وشهرته "فؤاد فوكس"، أحد المحكوم عليهم بالإعدام في قضية أحداث استاد بورسعيد، وصيته، اليوم السبت، على صفحة منسوبة إليه على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" ما وصفها بوصيته.

وقال "فؤاد: "أطالب الجميع أن يسامحني، طوال حياتي لم أضايق أو أسيء لأحد، وأوصيكم بالوقوف بجانب ناديكم النادي المصري كونه كان بالنسبة لي كيان كبير وخلفه جمهوره الذي لن يسمح بمحو تاريخه، فاذا كانت جريمتي أنني بورسعيدي ومشجع للنادي المصري فسينصرني الله تعالى".

ووجه المحكوم عليه بالاعدام رسالة إلي والدته قال فيها:"أمي أنتي الحياة وبدونك لا معني لها، فأنتي أجمل شيء في الدنيا، أعذريني فلم أفي بوعدي لكي، غصبًا عني، أحب أخواتي وأصحابي، وصيتي لكي يا أم (ابو عادل) امانة في رقبتك أنتي وأختي، وعندما اموت يتم لفي في علم المصري".

فيسبوك

 

معلومات الكاتب

مدير عام الموقع

شبكة عيون الإخبارية