أخبار عاجلة

ملتقى الأقصر التاسع للفنون يكرّم الفنانة الأردنية سعاد عيساوي

الأحد 01-01-2017 20:53

بحيويّة غير عاديّة، وبتنسيقٍ جميل، وتمرّس بالإدارة الفنيّة، اختُتمت فعاليات ملتقى الأقصر الدولي للتصوير في دورته التاسعة، والذي ينظمه صندوق التنمية الثقافية في ، وذلك في مدينة الأقصر في مصر، وبحضور الدكتورة نيفين الكيلاني رئيسة قطاع صندوق التنمية الثقافية، والدكتور محمد بدر محافظ الأقصر، وبحضور الفنان الدكتور إبراهيم غزالة قوميسير الملتقى، والدكتور خالد سرور رئيس قطاع الفنون التشكيلية، وأعضاء اللجنة العليا للملتقى، والفنانين المشاركين مصريين وعرباً وأجانب، وعدد من عمداء وأساتذة وطلبة كليات الفنون الجميلة في القطر الشقيق.

وقد عُقد الملتقى في الفترة من 14 إلى 27 ديسمبرفي مدينة الأقصر الأثرية، وبدأت فعاليات الختام بتفقد معرض فني لنتاج الدورة التاسعة والذي ضم أعمال الفنانين المشاركين في هذه الدورة حيث بلغ عددها حوالي 50 عملاً فنياً.

وإذ شهد الملتقى، آسفاً، رحيل الفنان التشكيليّ جميل شفيق الذي كان مشاركاً فيه، فقد عُرِض فيلم تسجيلي عنه كتحيّة وداعيّة وامتنان لجهوده في هذ الحقل الإبداعيّ.

وإلى ذلك، وزِّعَت شهادات التقدير والدروع على المشاركين والمشاركات.

وقد كرَّم الملتقى الفنان فرغلي عبد الحفيظ من مصر، والفنانة سعاد عيساوي من الأردن لدورها في دعم الفنون والتعريف بالتجارب التشكيلية الأردنية والعربية والعالمية لمدة خمسة وعشرين عاماً ولا تزال.

أما ضيفة الشرف من البلدان لهذه الدورة التاسعة فكانت الهند.

أما اللجنة العليا للملتقى فكانت تضم ثلةً من الفنانين والفنانات والإدارة الفنيّة؛ د. نيفين الكيلاني رئيسةً لها، ود. ابراهيم غزالة ود. ابراهيم الدسوقي ود. أحمد ذو الفقار وعبد الحميد شيحة ود. أيمن الصديق وعلي السمري ود. حمدي أبو المعاطي ود. عبد الوهاب عبد المحسن ود. خالد سرور والفنانة د. عقيلة رياض، أعضاءً.

وفي جلسات الملتقى قدّمت الفنانة سعاد عيساوي ورقةً عن دور جاليري رؤى32 للفنون في ربع قرنٍ.

سعاد عيساوي: مولودة في عمان، الاردن. خريجة كلية الفنون الجميلة بجامعة دمشق، تخصص عمارة داخلية 1982 .
أسست جاليري رؤى32 للفنون في عمان، الاردن، عام 1990، اي منذ أكثر من خمسة وعشرين عاماً، وهو اول جاليري فنون افتتح في الاردن وهي لاتزال تديره حتى اليوم.
اقامت العديد من المعارض الشخصية لعدد من الفنانين الاردنيين والعرب ومن العالم، حيث استضافت من مصر حلمي التوني واحمد نوار وجميل شفيق وشلبية ابراهيم وغيرهم وكذلك من سوريا المرحومين نذير نبعة وفاتح المدرس ونذير اسماعيل وغيرهم. واستضافت ايضا فنانين من العالم العربي والعالم . وكذلك ركزت على التجارب الشابه وتشجيعها .

كذلك نظمت الملتقى الاول للفنانات العربيات وشاركت به العديد من الفنانات والناقدات العربية من بينهم المرحومة فاطمة اسماعيل من مصر. وكذلك الملتقى الاول والثاني للنحاتين العرب شارك به عشر دول عربية بالتعاون مع مهرجان جرش.

دور الجاليري لم يقتصر فقط على العرض بل كان مكان للتفاعل بين جمهور المهتمين بالفنون وكذلك مكان للحوار حيث كانت تنظم ندوة على هامش غالبية المعارض المقامة في الجاليري.

سيدتي