أخبار عاجلة

العنصر البشري المسبب الرئيس لحوادث الطريق في الشارقة

العنصر البشري المسبب الرئيس لحوادث الطريق  في الشارقة العنصر البشري المسبب الرئيس لحوادث الطريق في الشارقة

أفاد المشاركون  في ملتقى "كلنا شركاء في السلامة المرورية" ‏بحضور العميد سيف الزري الشامسي قائد  عام ‏شرطة الشارقة أن  سلوك العنصر البشري هو المسبب الرئيس لحوادث الطريق بنسبة  تصل الى 94 بالمائة وأن أكثر الفئات  المسببة للحوادث المرورية هي الفئات الشابة  بين 18-30 سنة.

وقال  الدكتور المقدم احمد الناعور نائب مدير ادارة المرور بالإنابة أن 130 وفاة شهدها العام الجاري حتى يوم أمس مشيرا إلى أن شارع المدام دبي أصبح أحد أكثر الشوارع سخونة بسبب كثرة الحوادث الجسيمة فيه وتراجع شارع مليحة الذي تم تصنيفه العام الماضي كأحد الشوارع الخطيرة بسبب كثرة الحوادث فيه.

وطالب المشاركون  بوضع منهاج  في التربية المرورية لطلبة المدارس والجامعات وتأمين برامج حديثة في مجال القيادة الوقائية والمتقدمة لتأهيل بعض فئات السائقين باستمرار.

واستعرض المشاركون أبرز التحديات التي تواجهها إدارة المرور والدوريات إبرزها ارتفاع  عدد الحوادث بسبب استخدام  الهاتف أثناء القيادة والسرعة الزائدة وتوسع مناطق الاختصاص لإمارة الشارقة وصعوبة الوصول لبعض مواقع الحوادث البرية للإنقاذ  والتأخر في إنجاز بعض عيوب الطرق ما يؤثر على السلامة المركزية وعدم وجود مهابط للطائرات.

للإنقاذ  ومن التحديات زيادة  إعداد الشاحنات على الطرق الرئيسية  للإمارة  وتعدد الجاليات الأجنبية ما يؤدي الى صعوبة  إيصال الرسالة المرورية.
>