أخبار عاجلة

170يهوديا يدنسون باحات المسجد الأقصى وسط حراسة الاحتلال

170يهوديا يدنسون باحات المسجد الأقصى وسط حراسة الاحتلال 170يهوديا يدنسون باحات المسجد الأقصى وسط حراسة الاحتلال

مستوطنون يقتحمون الاقصى – أرشيفية

اقتحم 170 مستوطنا يهوديا باحات المسجد الأقصى المبارك وسط حراسة مشددة ومعززة من الوحدات الخاصة في شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن أجواء شديدة التوتر تسود المسجد الأقصى بفعل هذه الاقتحامات وجولات المستوطنين الاستفزازية, خاصة وأن معظم المستوطنين المقتحمين للمسجد الأقصى هم من المتشددين دينيا “الحريديم”

حيث حاول عدد منهم إقامة طقوس تلمودية في المسجد, إلا أن حراس الأقصى تصدوا لهم، في الوقت الذي صدحت فيه حناجر مصلين بهتافات التكبير الاحتجاجية, إضافة إلى تلقي مجموعات المستوطنين التي تقتحم الأقصى شرحا حول رواية وأسطورة الهيكل المزعوم مكان المسجد المبارك.

وكانت منظمات يهودية تعمل على خدمة أسطورة “الهيكل”، أعلنت نيتها تنظيم اقتحامات جماعية واسعة للمسجد الأقصى المبارك, ومحاولة إدخال ما يسمى “الشمعدان التلمودي” لتنظيم احتفالات خاصة، تزامنا مع بدء “عيد حانوكا” العبري الذي يستمر حتى يوم غد الخميس.

وشهد الأقصى ارتفاعا في عدد “الحريديم” لمقتحمين للمسجد, وطلاب الأكاديميات العسكرية, وكذلك طلاب المدرسة الدينية التلمودية في مستوطنة “عتنائل” في الخليل، في حين استنكرت دائرة الأوقاف في القدس هذه الاقتحامات وتسهيلات شرطة الاحتلال للمستوطنين

وعلى جانب اخر كثفت قوات الاحتلال الإسرائيلي من حواجزها العسكرية على مداخل بلدات ومخيمات ومدينة الخليل جنوب الضفة الغربية.

كما كثفت من انتشار حواجزها العسكرية على مداخل بلدتي الظاهرية والسموع, ومخيم الفوار جنوبا، ومدخل بلدة إذنا غربا, ومدخل الخليل الجنوبي الفحص, والمدخل الشمالي جسر حلحول, وفتشت مركبات ودققت في هويات المواطنين وأعاقت حرية الحركة والتنقل.

من ناحية أخرى، أفاد مركز معلومات وادي حلوة بأن جرافات تابعة لبلدة الاحتلال في القدس, هدمت في ساعة مبكرة من صباح اليوم مخزنا و3 حاويات تعود لفلسطيني ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك بحجة عدم الترخيص, ورافق طواقم البلدية العبرية قوة معززة من قوات الاحتلال الإسرائيلي

أ ش أ

أونا