تطوير 10 مراكز تكنولوجية بالشرقية بـ5 ملايين جنيه للارتقاء بخدمة المواطنين

تطوير 10 مراكز تكنولوجية بالشرقية بـ5 ملايين جنيه للارتقاء بخدمة المواطنين تطوير 10 مراكز تكنولوجية بالشرقية بـ5 ملايين جنيه للارتقاء بخدمة المواطنين

>الشرقية - إيمان مهنى

أعلن اللواء خالد سعيد، محافظ الشرقية، أن المحافظة تعد من أكثر المحافظات تطبيقاً لمشروع المراكز التكنولوجية لخدمة المواطنين، مشيراً إلى أنه تم افتتاح 6 مراكز تكنولوجية من إجمالى 16 مركزا، وجار العمل فى تجهيز وتطوير 10 مراكز تكنولوجية بمختلف مراكز ومدن المحافظة، وسيتم تفعيلها خلال 2017 بتكلفة قدرها 5 ملايين جنيه، للارتقاء بكل الخدمات المقدمة للمواطنين ولتحقيق التنمية الشاملة على أرض المحافظة، لافتا إلى أنها تعد ركيزة أساسية لتطوير نظم الإدارة وتحديثها والقضاء على النظام الورقى فى تقديم الخدمة للمواطنين.

 

جاء ذلك خلال استقبال المحافظ، اللواء محمد عز سعيد المشرف العام على مشروعات المحليات بوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، بحضور اللواء السعيد عبد المعطى السكرتير العام للمحافظة، وجابر السيد مدير عام مشروع منافذ الخدمة بوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، لمناقشة خطة تطوير وميكنة ديوان عام المحافظة وللتعرف على الموقف التنفيذى لاستكمال تطوير المراكز التكنولوجية بمختلف المراكز والمدن والأحياء، ولبحث إمكانية ربط مدن المحافظة بالديوان العام والمديريات التابعة، ورفع خدمات المواطنين على بوابة المحافظة، وذلك لتيسير المعاملات بين العاملين وجميع المواطنين.

 

وناقش اللقاء سبل تفعيل بروتوكول تنفيذ مشروع منافذ تقديم الخدمة الحكومية بمراكز ومدن وأحياء المحافظة، التى تم توقيعه بمعرض cairoICT 2015، وكذلك تم استعراض موقف المواقع الجارى العمل بها والمشاكل والمعوقات خلال التنفيذ ليتم التشغيل وتحقيق الاستفادة المرجوة.

 

وأكد المحافظ أن المراكز التكنولوجية تمثل نقلة نوعية فى أسلوب تقديم الخدمات بشكل حضارى للمواطن، وتوفير الوقت والجهد وتساهم فى رفع مستوى الأداء لكل الخدمات الحكومية، وتعمل على تفعيل خطة الإلكترونية بتطبيق نظام الشباك الواحد للفصل بين مقدم الخدمة (الموظف) عن طالبها (المواطن)، لخلق بيئة مناسبة بعيدة عن الاحتكاك المباشر لتقضى وبشكل مباشر على الفساد الإدارى والمالى.

 

وأضاف اللواء محمد عز سعيد، المشرف العام على مشروع المحليات بوزارة التخطيط الإدارى، أن عملية تطوير وميكنة المراكز التكنولوجية تتم بالتعاون بين المحافظة ووزارة التخطيط والإصلاح الإدارى للحاق بركب التقدم التكنولوجى والعلمى، وكذا استثمار الإمكانيات البشرية والعلمية والفنية وتطبيق معايير جودة الخدمات الحكومية، فى إطار المشروع القومى لرفع كفاءة أداء الجهاز الإدارى للدولة ومحو الأمية الرقمية الذى تتبناه وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، مشيرا إلى أنه يتم ربط المراكز التكنولوجية بالوزارة والمحافظة مركزيا، مما يؤدى إلى إطلاع متخذى القرار على آلية أداء الخدمات والمعاملات، وقال: إن المراكز التكنولوجية تعمل على تبسيط إجراءات الحصول على الخدمات وقت قياسى بسرعة وكفاءة عالية.


>

مصر 365