أخبار عاجلة

راشد بن فهد: تعزيز ريادة الإمارات في العمل الإنساني

راشد بن فهد: تعزيز  ريادة  الإمارات في العمل الإنساني راشد بن فهد: تعزيز ريادة الإمارات في العمل الإنساني

أكد معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير الدولة رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، أن مبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بأن يكون شعار 2017 «عام الخير» في دولة الإمارات، ستعزز الموقع الريادي والمكانة المرموقة والاحترام العالمي الكبير الذي تحظى به الدولة في مجال العمل الإنساني.

وقال معاليه: إن الإمارات تنتهج سياسات عمل الخير ومساعدة المحتاجين منذ عشرات السنين، وتمتلك الدولة تاريخا حافلا بأعمال الخير بكافة الصور والأشكال، حيث كان المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، مثالا عالميا يحتذى به في مد يد العون لكل محتاج أياً كان دينه أو عرقه أو جنسيته، وتبوأت الدولة بفضل ثبات نهج سياساتها الخارجية وعطائها السخي مكانة مرموقة في العالم واكتسبت حضورها الإيجابي إقليمياً ودولياً بمبادراتها العديدة على صعيد العمل الإنساني الفعال.

وأشار معاليه إلى أن الإمارات تتصدر دول العالم الأكثر عطاءً وسخاءً في مجال المساعدات الإنسانية، مؤكداً معاليه أن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان من رواد العمل الإنساني والعطاء السخيّ في ساحاته من خلال مبادراته العديدة المتلاحقة في كل ميادين ومجالات العمل الخيرية والإنسانية داخل وخارج الدولة.

وأضاف معاليه أن تخصيص عام 2017 «عام الخير» في دولة الإمارات يظهر تمسك الدولة ببذل الجهود لمد يد العون لكل شقيق وصديق لتستمر نموذجاً عالمياً يحتذى به لتحويل العمل الخيري الإماراتي إلى عمل مؤسسي يكون له طابع الاستدامة.