أخبار عاجلة

وزراء يعزون في وفاة السفير الروسي لدى تركيا

وزراء يعزون في وفاة السفير الروسي لدى تركيا وزراء يعزون في وفاة السفير الروسي لدى تركيا

قدّم وزراء واجب العزاء في حادثة اغتيال أندريه كارلوف، السفير الروسي لدى تركيا، إلى كل من ألكسندر يفيموف، سفير جمهورية الاتحادية لدى الدولة، وغوشا بواشيدزه، القنصل العام لروسيا الاتحادية في دبي، معبّرين عن تضامن دولة الإمارات مع المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب.

وتفصيلاً، قدمت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة دولة للتسامح، ومعالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة دولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، واجب العزاء إلى ألكسندر يفيموف، سفير جمهورية روسيا الاتحادية لدى الدولة، في حادثة اغتيال أندريه كارلوف، السفير الروسي لدى تركيا.

وأعربت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، ومعالي نورة بنت محمد الكعبي، خلال زيارتهما مقر السفارة الروسية في أبوظبي، عن خالص عزائهما لأسرة السفير الروسي لدى تركيا والحكومة الروسية، وأكدتا أن الإرهاب آفة يعانيها العالم أجمع، وعبّرتا عن تضامن دولة الإمارات مع المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب.وأكدتا ثقتهما بأن الانتصار سيكون الحليف في نهاية المطاف على هذه الأعمال التخريبية والإجرامية التي تستهدف المدنيين الأبرياء.

موقف

كما قدّم معالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي، وزير الدولة لشؤون التعليم العالي، واجب عزاء شعب الإمارات إلى غوشا بواشيدزه، القنصل العام لجمهورية روسيا الاتحادية لدى الدولة، في مقر القنصلية بدبي، في وفاة السفير الروسي لدى تركيا أندريه كارلوف، وسجل معالي الدكتور الفلاسي كلمة في دفتر العزاء خلال الزيارة التي قام بها إلى مقر القنصلية الروسية في دبي، أكد من خلالها موقف الإمارات الثابت من نبذ العنف والتطرف بأشكاله كافة، ورفضها هذا العمل الغادر، وأعرب عن أسفه لمقتل السفير الروسي في أنقرة، وأن الإمارات تدين بشدة أي عمل متطرف في أي بقعة في العالم يطول أبرياء وتراق فيه دماء، وقدّم واجب العزاء للشعب الروسي، مؤكداً أن هذا العمل يتنافى مع جميع الأعراف والقيم الإنسانية والقوانين الدولية التي تحمى الدبلوماسيين والمبعوثين الدوليين.

ولفت، خلال لقائه، إلى أن التعليم هو المفتاح الأقوى والأهم لحماية الأجيال القادمة من التطرف، لإعداد قدراتهم الفكرية وبنائها، للتغلب على أي مداخلات مغايرة للمبادئ، وذلك من خلال سد الفجوة المعرفية لدى الأجيال الشابة، وتمكين التفكير الشمولي الذي يتبنى قيم التسامح والحوار والاحترام والتنوع الثقافي وروح التعاون التي تسمح جميعها بتبادل الأفكار وتمكين الابتكار، فضلاً عن تعزيز الفكر النقدي والمهارات التحليلية، ومد جسور التبادل الثقافي، وتمكين الطلبة من التعرف إلى الثقافات المختلفة، وإرسال المتفوقين منهم للدراسة في الخارج، معتبراً ذلك إحدى الطرائق الفعّالة لبناء جيل يتمتع بالمرونة الفكرية والوعي.


> وأوضح أن دولة الإمارات مثال يحتذى به في قيم التسامح والوسطية، مؤكداً أن هذا الموقف المحزن الذي مرت به سيزيدنا عزماً وإصراراً على تضافر الجهود والتصدي لهذه الظواهر.

إدانة

إلى ذلك، قدّم معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد، وزير دولة، واجب العزاء إلى غوشا بواشيدزه، القنصل العام لروسيا الاتحادية في دبي، في حادثة اغتيال أندريه كارلوف، السفير الروسي لدى تركيا.

وقال معاليه، خلال لقائه القنصل الروسي في دبي: «إن العالم أجمع ينبذ التطرف والإرهاب والعنف»، وأكد تضامن دولة الإمارات مع المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب، وإدانتها هذا العمل الإجرامي البغيض الذي يخالف كل القواعد الدولية والإنسانية.