أخبار عاجلة

كيف تساعدين طفلكِ على إنشاء مشروعه الخاص؟

الأربعاء 21-12-2016 02:00

تتجاهل بعض الأمهات رغبة أطفالهن في تحقيق نجاح عملي خاص بهم، ولعل ذلك يرجع لرؤيتهن أن عمرهم لا يسمح بعد لإنشاء مشروعهم الخاص أو خوفاً من أن يؤثر ذلك مستقبلاً على تقدمهم الدراسي، فيبدأن بوضع العقبات لهم لثنيهم عن تلك الخطوة الجريئة، لكن هذا التصرف خاطئ، حيث يجب دعم طفلك في تلك المرحلة وإمداده بأفكار ورؤيتك لتطوير وتحسين ما يسعى إليه، وبذلك تصنعين طفلاً قادراً على مواجهة تقلبات الحياة منذ الصغر، كما أن خوضه تلك التجربة سوف يكسبه العديد من المهارات حتى إن فشلت، لذلك نقدم لكِ في ما يلي عدة طرق لمساعدة طفلك على إنشاء وإدارة مشروعه:


الشراكة والتمويل: يمكنك دعم طفلك بطريقة غير مباشرة بأن تخبريه بأنك تودين أن تكوني شريكة معه في الأمر، وسوف يقوم دورك على دعمه مالياً وتوفير المتطلبات الأساسية له على أنه يقوم هو بإدارة المشروع، أو أن تخبريه بأنك سوف تمديه بمتطلباته على أن يقوم بسدادها في وقت لاحق على دفعات منتظمة، وبذلك سوف تحثينه على العمل والجهد أكثر لإثبات نجاحه.
إنشاء موقع إلكتروني: أصبح إنشاء موقع إلكتروني أمراً غاية في السهولة والبساطة وخالياً من التعقيدات، وببعض خطوات بسيطة فقط يمكنك إنشاء موقع إلكتروني خاص بعمل طفلك، وهي خطوة سوف تظهر مدى دعمك له، وقد تشعره بأنه يمتلك عملاً كالشركات الكبرى، مما يدفعه للعمل أكثر على تحقيق نجاح خاص.
الأفكار لبداية مشروع: قد يرى طفلك أن أحد زملائه أقام مشروعاً ونجح فيه، مما يدفعه لخوض التجربة، وهنا يأتي دورك لتوفير الأفكار الملائمة والمتنوعة، ثم تتركين له حرية الاختيار، فيمكنك إخباره بأنك تريدين مساعدته في تدريس إخوته الصغار مقابل المال، أو أن يقوم بمساعدة الجيران في شراء مستلزماتهم وقضاء احتياجاتهم، وفي حال وجدتِ موهبة لدى طفلك، عليك الإشارة إلى تنميتها كأن يطور نفسه في لعبة كرة القدم أو الغناء أو صنع الأخشاب وما إلى ذلك.
التطوع: بعض الأطفال قد يرغبون في العمل في سلك الشرطة أو كأطباء أو حتى كمهندسين، وإذا كان طفلك من هؤلاء يمكنك الاقتراح عليه أن يقوم بالتطوع والذهاب إلى بعض المستشفيات ومساعدة المرضى في قضاء احتياجاتهم وتعلم أساسيات التمريض، أو زيارة قسم الشرطة وطلب التطوع لنقل الملفات بين المكاتب أو تقديم خدمات بسيطة، وبذلك سوف تحققين حلمه، ومن يدري قد يكون ذلك دافعاً له على الاستمرار والنجاح.
من المهم جداً أن تقومي بتشجيع طفلك لإنشاء عمله التجاري، وإمداده بأفكار تجارية وعملية تسمح له بكسب المال من تلقاء نفسه، حيث سيكون ذلك بمثابة التنبؤ بنجاحه في الأعمال في وقت لاحق من الحياة، وسواء كان مصير المشروع الفشل أو النجاح، عليك دائماً دفع طفلك لإطلاق العنان في كل ما هو مفيد وصالح للمجتمع.

سيدتي