أخبار عاجلة

آلية مطوّرة لتقييم طلبة مدارس المنهاج البريطاني في دبي

آلية مطوّرة لتقييم طلبة مدارس  المنهاج البريطاني في دبي آلية مطوّرة لتقييم طلبة مدارس المنهاج البريطاني في دبي

اعتمدت الرقابة المدرسية في هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي آلية مطورة لتقييم طلبة مدارس المنهاج البريطاني في دبي، وتأتي هذه الخطوة لمواكبة التغييرات التي طرأت على المنهاج الوطني الإنجليزي في إنجلترا اعتباراً من سبتمبر 2014.

وأكدت الهيئة لـ«البيان» أن المدارس الخاصة التي تطبق المنهاج البريطاني ستبدأ العام الدراسي الجاري بتطبيق اختبارين جديدين في المرحلتين الرئيسيتين الأولى والثانية KS1 تبدأ من fs1 حتى الصف الثاني وKS2 تبدأ من 3 حتى 6 يعتمدان درجات معيارية للقياس بدلاً من المستويات C، B، A، ومع دخول الطلبة إلى المرحلة الدراسية الثالثة (KS3)، وسيتم التعبير عن نتائجهم باستخدام آلية الدرجات المعيارية، ويترك للمدارس حرية تقييم الطلبة مع التزامهم بتحقيق توجهات الهيئة.

الأجندة الوطنية

ويخضع طلبة الصفوف من 1 حتى 6 لاختبارين خارجيين جديدين إلى جانب اختبارات مستمرة داخلية بالإضافة إلى التقييمات المرتبطة بمؤشرات أداء الأجندة الوطنية.

ووفقاً لملحق دبي لمعايير الرقابة والتقييم المدرسية 2016- 2017، والصادر عن هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي فقد تم منح المدارس الخاصة بدبي التي تطبق المنهاج التعليمي البريطاني إمكانية استخدام مستويات C، B، a لتقييم التحصيل الدراسي للطلبة ضمن حالتين اثنتين هما، تقديم وصف بالتحصيل الدراسي الذي يحققه الطلبة في اختبارات مقارنة خارجية أو دولية، أو في حال قررت المدرسة استخدام هذه المستويات كوسيلة مؤقتة لقياس مستوى تحصيل الطلبة الدراسي.

وأكد الملحق أنه وفي حال قررت المدارس الخاصة استخدام هذه المستويات كوسيلة مؤقتة لقياس التحصيل الدراسي، فينبغي عليها التأكد من تحديد هذه المستويات بوضوح قياساً إلى المستويات المتوقعة في المنهاج التعليمي وإلى التوصيفات التوضيحية لمؤشرات الأداء.

الرقابة المدرسية

وبحسب الدليل، فإنه وفي حال اختارت المدارس الخاصة تطبيق منهجية أخرى في التقييم مرتبطة بالمنهاج التعليمي المُعدل تستند إلى درجات معيارية بدلاً من المستويات ( C، B، A )، فيجب عليها أن تحدد بوضوح التوقعات الدنيا للمنهاج التعليمي.

والمستويات التي تفوق المستويات المتوقعة في المنهاج التعليم، ويتوقع من المدارس أن تقدم أسساً منطقية واضحة لتوصيفات الأداء، مع ضمان دقة التقييمات من خلال تطبيق عمليات داخلية وخارجية للمواءمة وتوحيد المعايير.

وبموجب اتفاقية تعاون بين هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي والهيئة البريطانية للتعليم في إنجلترا وويلز، يتولى الجانبان تطبيق عمليات الرقابة المدرسية المشتركة على المدارس التي تطبق المنهاج التعليمي البريطاني في إمارة دبي كجزء من اتفاقية التعاون الاستراتيجي بينهما،.

وتستهدف تقييم جوانب عمل المدرسة بناء على معايير ومستويات مكافئة لتلك المطبقة على المدارس المستقلة في المملكة المتحدة وذلك في إطار متطلبات السياق المحلي لإمارة دبي.

نموذج

وقامت «البيان» بزيارة ميدانية لإحدى المدارس الخاصة في دبي المطبقة للمنهاج البريطاني للوقوف على آلية التقييم التي تتبعها للتقييم.

وأوضحت إدارة المدرسة أن طلبة الصفوف من 1 حتى 6 لم يخضعوا إلى امتحانات نصف أو نهاية العام الدراسي، وتكتفي المدرسة بتقييمات تلك الصفوف عن طريق اختبارات مستمرة، وتكون داخلية بالنسبة للصفوف من 1 حتى 3 ومن الصف 4 حتى 6 يتم تقيمهم عن طريق امتحانات cat4 وibt لمواد العلوم واللغة الإنجليزية والرياضيات مرة واحدة سنوياً.

ونجح نظام التعليم البريطاني في ضم أكبر عدد من طلاب مدارس دبي خلال العام الدراسي الحالي بواقع 84 ألفاً و612 طالباً وطالبة وحصد المركز الأول من المنهاج الهندي الذي سجل العام الماضي أعلى اعداد الملتحقين بالمدارس، وشكل النظام البريطاني نسبة نمو وصلت 40%، ويبلغ عدد المدارس البريطانية في دبي 65 مدرسة من اجمالي 173 مدرسة في دبي.

وبالنسبة لتقييمات طلبة الصفوف من 7 حتى 10 سيتم بشكل شهري اختبارهم ويمتحنون مرتين خلال العام في شهر فبراير ويونيو، ويمتحن طلبة الصف التاسع امتحانات خارجية في العلوم والرياضيات واللغة الإنجليزية، كما يمتحن طلبة الصف الحادي عشر igcse في 8 مواد بواقع 3 مواد اجبارية، و5 اختيارية، فيما يمتحن طلبة الثاني عشر 4 مواد مستوى متقدم (as).

مصالح

أفادت هيئة المعرفة بأنها تحرص على مراعاة مصالح الطلبة في جميع المدارس الخاصة على اختلاف المناهج التعليمية المطبقة فيها، لذلك حددت نظماً وقواعد عامة يتم تطبيقها على جميع المدارس، مع مراعاة بعض الفروق بين المدارس التي تبدأ عامها الدراسي في شهر سبتمبر وتلك التي يبدأ عامها في شهر أبريل من كل عام.

كما تؤكد الهيئة على أهمية الالتزام بتطبيق الإجراءات المطبقة في المناهج الأم على صعيد الفئات العمرية، بما في ذلك المدارس الخاصة التي تطبق المنهاج التعليمي البريطاني.