أخبار عاجلة

ألعاب تناسب عمر طفلك من 3 إلى 5 سنوات!

ألعاب تناسب عمر طفلك من 3 إلى 5 سنوات! ألعاب تناسب عمر طفلك من 3 إلى 5 سنوات!

أجمعت النظريات التربوية، على أن اللعب هو النشاط الوحيد الذي يقوم به الطفل من دون أي ضغط أو إرغام خارجي، بهدف الحصول على المتعة وبصرف النظر عن النتيجة!. عن فائدة اللعب للطفل، وأنواع اللعب المفضلة، والأخرى التي يجب الابتعاد عنها، يدور هذا التحقيق.

تفصل هالة الشاروني، العضوة بالمجلس العالمي لكتب الأطفال، والمحاضرة بالجامعات عن «الوسائل التعليمية لأطفال ما قبل المدرسة»، بين ما هو ممنوع ومسموح شراؤه من الألعاب التي يلعب بها الطفل من 3 ـ 5 سنوات:

الممنوع:

- الألعاب الصغيرة التي يمكن أن تبلع.

- الألعاب التي بها أجزاء حادة يمكن أن تجرح اليد أو فم الطفل.

- اللعبة الحادة التي يمكن أن تدخل العين أو الأنف مثل القلم، أو العصا الطويلة.

- ممنوع أن يكون عليها طلاء ـ رصاص، أو ألوان غير طبيعية.

- ألا تكون لعبة معقدة، لا تتناسب وقدرات الطفل العقلية، فتشعره بالعجز والتقصير الذهني.

- الأشكال المصنوعة من الزجاج للحيوانات أو الطائرات.

- الكتب ذات الورق المقوى، التي يعجز الطفل عن الإمساك بها، وتشكل له نوعاً من الأذى على أصابعه.

- الألعاب الكبيرة الحجم، التي تشعره بضآلة جسمه وصغر حجم أصابعه عند التعامل معها.

- عدم الإكثار من عدد الألعاب أمام الطفل، حتى لا يمل منها، وتفقد قيمتها لديه.

- كل الخطأ أن تترك الأم طفلها يتعرف وحده على اللعبة.

المسموح
كما تؤكد «هالة الشاروني»: إن أبسط اللعب هي الأفضل لهذه السن وهي كثيرة مثل:

- ألعاب الفك والتركيب المصنوعة من الخشب أو البلاستيك.

- الألعاب المغلفة بالقماش، التي تصدر أصواتاً بالضغط عليها، صوت القط، الكلب، والقطار.

- ألعاب بلاستيكية تعطي أشكال الحيوانات.

- مكعبات كبيرة مع مكعبات أخرى متدرجة في الحجم، ليبني بها بيتاً.

- كرات مختلفة الأحجام والأوزان.

- صناديق يمكن فتحها وإغلاقها، ووضع بعضها على بعض.

- دمى وعرائس

- نماذج بسيطة للسيارات، الطائرات، والسفن.

- صندوق رمل وأدوات للحفر.

- ألعاب يمكن أن يضغط عليها، أو يضعها في فمه لأي سبب، وتكون سهلة الغسل.

- الحصان الخشبي، والزحافة ذات العجلات.

- يجد متعة في اللعب الإيقاعي والرقص على أنغام الموسيقى.

- بعض ألعاب الكومبيوتر المناسبة للسن مثل أوجد المتشابه، وابحث عن المختلف.

- يمكن في هذه المرحلة أن يتعرف الطفل على الحروف وكأنها رسوم.

- لعبة «عروستي» لعبة ذهنية، تحكي له الأم أو الأب عن بعض الصفات، فيتعرف الطفل على اسمها، الأرنب، القط، الكلب.

- لعبة تبدأ بسؤال عن 5 أنواع من الفاكهة مثلاً، أو الخضر.

- وهناك ألعاب متعلقة بالمهارات اليدوية مثل: لزق بعض الدوائر على رسمة ما، أن يأخذ نموذجاً مرسوماً ويلونه ويلزقه على قطعة من الإسفنج، فيصبح بارزاً.

- لعبة “مربع الأشكال”، وهي تعلمه معنى المسطح والمجسم.

- الكتاب القماش يضم الحكاية، والصوت، وهذه اللعبة تربطه بالقراءة وتنمي حبه للكتاب بطريقة غير مباشرة.

- الشطرنج.. مع بداية سن الثالثة، سوف يصبح لاعباً ماهراً في السادسة.

- بعض اللعب التي تحتاج إلى إظهار المهارة وتكون بين شخصين

- اللعب بالصلصال فيصنع الأطفال منه أشكالاً، ديداناً، ثعابين، حيوانات، أشخاصاً، ثم يميلون إلى صنع الفناجين والأطباق وبعدها المنازل والمراكب.

- اللعب بالماء، يحس بحرارتها، وعيناه تنجذبان إلى الأشكال التي تتغير بسرعة عندما يحرك يديه في ، وأذناه تصغيان إلى ما يصدر عن الماء من أصوات.
 

سيدتي