بالمستندات.. سرقة السلع التموينية فى شركة تسويق الأرز التابعة لـ«القابضة للصناعات الغذائية»

بالمستندات.. سرقة السلع التموينية فى شركة تسويق الأرز التابعة لـ«القابضة للصناعات الغذائية» بالمستندات.. سرقة السلع التموينية فى شركة تسويق الأرز التابعة لـ«القابضة للصناعات الغذائية»
50 جراماً عجزاً فى كل كيلو أرز تموينى.. وتحريز 36 طن سكر مسروق داخل مخازن «تسويق الأرز» بحلوان

كتب : وائل سعد: منذ 7 دقائق

تواصل «الوطن» كشف مخالفات سرقة السلع التموينية والتلاعب فيها، وأكدت مصادر بوزارة أن عمليات سرقة الأرز التموينى تبدأ من خلال مخازن شركة تسويق الأرز التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية عن طريق بعض أمناء المخازن المقربين لإدارة الشركة الذين يقومون بعملية استلام وهمى لكميات الأرز على الورق فقط، مما يهدر على الدولة الملايين من أموال الدعم.

وأشارت المصادر إلى أنه يجرى بيع كميات كبيرة من الأرز بأذون إضافة مزورة ليست تابعة ليوميات هذه المخازن وليست مسجلة بها، وبعد إصدار تلك الأذون لتجار الأرز يتوجهون بها إلى هيئة السلع التموينية لإنهاء إجراءات الحصول على أسعارها.

وأثبت تقرير مجلس إدارة شركة تسويق الأرز أن تعبئة الأرز التموينى خلال الفترة من 1 يوليو 2012 وحتى 1 يناير 2013 تقدر بـ2000 طن، فى حين أن الكميات المسجلة فى أذون الإضافة غير المدرجة بمحضر مجلس الإدارة تفوق الـ8 آلاف طن خلال الشهر الواحد.

وكشفت المستندات عن أن الإدارة العامة للتفتيش قامت بحصر مراكز التعبئة بـ«الشرابية والمطرية وحدائق شبرا وحلوان»، وتبين وجود عجز بجميع عبوات الأرز التموينى زنة 1 كيلو تصل نسبة العجز إلى 50 جراماً، وهو ما تثبته مستندات صادرة من الشركة المصرية لتجارة الجملة فى 2 فبراير الماضى، بتحرير محضر بالأرز المعبأ عن طريق مصنع حلوان الآلى.

وأشارت المستندات الخاصة بفحص الأرز إلى أن بعض المخازن يرد إليها يومياً أكثر من 400 طن، فى حين أن السعة التخزينية لها لا تتجاوز 100 طن، الأمر الذى يؤكد أن ما يتم تخزينه من كميات الأرز هى على الورق فقط، ويتم محاسبة المقاولين على تعبئة وتعتيق الأرز فى تلك المخازن فى حين أنهم لا يقومون بهذه التعبئة التى تتم على الورق فقط لتلك الكميات.

كما أكدت المستندات وجود كمية تقدر بـ36 طن سكر بمخازن شركة تسويق الأرز بمصنع حلوان لتعبئة الأرز، مسروقة من مدينة 6 أكتوبر وتم تخزينها بمخازن الشركة، حيث أجرت لجنة من الشئون المالية والإدارية للشركة زيارة مفاجئة لمصنع حلوان الآلى التابع للشركة فى 30 أبريل الماضى، وبمراجعة دفتر الأمن تبين ورود كمية 36 طن سكر حر من أحد عملاء الشركة بدون مستندات إضافة «أمر توريد، إذن شحن، فاتورة»، وفى ذات التاريخ تم تحريزها من قبل الإدارة العامة لمباحث الجيزة لسرقتها من إحدى الشركات المنتجة للسكر فى 5 أبريل الماضى.

وتمكنت مباحث التموين من ضبط هذه الكمية فى مخازن الشركة بحلوان، وأجرى عضو بالجهاز المركزى للمحاسبات زيارة ميدانية للمصنع وطلب الإفادة عن مصدر تلك الكميات وهل تم شراؤها عن طريق مناقصة أو ممارسة أو بالأمر المباشر، وكيف تم استلام هذه الكمية وإثباتها ببوابة الأمن بتاريخه، ولم تقم الشركة بإضافتها فى المخازن.

132164_3526688.jpg
>

G51e2708c29746.jpg
>

صور من المستندات الخاصة بكشف مخالفات سرقة السلع التموينية

DMC