أخبار عاجلة

تقرير في الجول - سليماني الذي رفض الإسماعيلي من أجل التطور.. ليصل إلى بطل الدوري الإنجليزي

تقرير في الجول - سليماني الذي رفض الإسماعيلي من أجل التطور.. ليصل إلى بطل الدوري الإنجليزي تقرير في الجول - سليماني الذي رفض الإسماعيلي من أجل التطور.. ليصل إلى بطل الدوري الإنجليزي

الخروج من الجزائر إلى أوروبا في سن الـ25 ربما لا يعد أمرا مألوفا لنجوم محاربي الصحراء الذين يمثلون لكن الأمر كان مختلفا مع إسلام سليماني مهاجم ليستر سيتي الجديد.

بطل الدوري الإنجليزي في الموسم الماضي ضم لصفوفه جزائريا جديدا هو إسلام سليماني من سبورتنج لشبونة في صفقة قدرت بـ28 مليون إسترليني وهي الأغلى في تاريخ النادي.

المهاجم الجزائري الذي بزغ نجمه مع منتخب بلاده في الماضي تحديدا بتسجيله هدفين لمحاربي الصحراء ساعدهم بهما للتأهل إلى دور الـ16 قبل الخروج على يد ألمانيا بطل المونديال.

لكن كيف بدأت رحلة سليماني المتأخرة بعض الشيء وكيف تحول من الجزائر لأوروبا بسرعة الصاروخ حتى وصل إلى بطل الدوري الإنجليزي بصفقة هي الأغلى في تاريخ اللاعبين العرب.

الإسماعيلي

قبل 3 أعوام ومع نهاية موسم 2012-2013 تحديدا كان سليماني يلعب مع شباب بلوزداد في بلاده قبل أن يواجه الإسماعيلي في بطولة كأس الاتحاد العربي في الدور ربع النهائي.

الإسماعيلي وشباب بلوزداد تعادلا في المباراتين 1-1 وسجل وقتها إسلام سليماني هدفا الفريق الجزائري بمباراتي الذهاب والإياب.

الأداء الذي قدمه سليماني وقتها جعل الإسماعيلي يتقدم بعرض رسمي للاعب من أجل ضمه وفقا لتصريحات محمد أبو السعود رئيس الدراويش ونشر الموقع الرسمي للنادي ما يؤكد ذلك.

الصحف الجزائرية ايضا نقلت الأخبار التي تؤكد تقدم الإسماعيلي بعرض رسمي لضم إسلام سليماني في مايو من عام 2013، شهر واحد قبل توقف الدوري بسبب 30 يونيو من العام ذاته.

ووفقا لما ذكرته الصحف الجزائرية فإن عز الدين جانا رئيس نادي بلوزداد قد وافق على العرض لكن رغبة اللاعب في عدم الانتقال للإسماعيلي هو ما أوقف الصفقة.

*صورة من الموقع الرسمي للإسماعيلي*

إسلام سليماني أكد الأمر في تصريحاته لوسائل الإعلام الجزائرية آنذاك مشيرا إلى أنه يفضل الخروج إلى أوروبا من أجل التطور مع وجود اهتمامات من أندية إسبانية وبرتغالية وفرنسية.

وقتها اتجه الإسماعيلي لضم البنيني باسكال أنجان لاعب بلوزداد الذي انتقل في مايو من عام 2013 ورحل بعد أشهر قليلة دون أن يشارك بعد أن أخرجه شوقي غريب مدرب الدروايش آنذاك من حساباته.

سبورتنج لشبونة والتطور

رحلة سليماني مع سبورتنج لشبونة كانت العلامة الأكثر إضاءة في مسيرة الجزائري، ففي أول مواسمه سجل 10 أهداف في جميع المسابقات قبل أن يذهب لقيادة محاربي الصحراء في المونديال البرازيلي ويقدم أداء رائعا مع زملائه.

في الموسم الثاني لسليماني نجح في تسجيل 15 هدفا لسبورتنج لشبونة قبل أن ينفجر في الموسم الماضي ونجح في تسجيل 31 هدفا مع الفريق بمختلف البطولات منهم 27 في الدوري جعلوه ثاني هدافي المسابقة خلف جوناس مهاجم بنفيكا الذي سجل 32 هدفا.

سليماني نجح في تطوير أداءه بشكل كبير في سبورتنج لشبونة كما أراد عندما رفض الانتقال للإسماعيلي في 2013، فعلى المستوى البدني بات اللاعب أقوى بشكل كثير مما يناسب طريقة اللعب في الدوري الإنجليزي الذي انتقل إليه مؤخرا.

أيضا على المستوى الفني والتهديفي فمعدلاته في ارتفاع مستمر منذ موسمه الأخير في الجزائر الذي سجل فيه 4 أهداف فقط بالدوري المحلي وصولا لـ27 في الدوري البرتغالي بالموسم الأخير كما أيضا تطور على ناحية صناعة الأهداف لزملائه.

فيديو اليوم السابع